اغلاق

روسيا: قريبا إطلاق أسطع قمر صناعي في كلح السماء

جمع فريق من المهندسين الروس ما يكفي من التمويل عبر منصة على الانترنت لاختبار قمر صناعي فضائي، يجهز بألواح الطاقة الشمسية، ومن شأنه أن يصبح ألمع "نجم" في السماء ليلا.

وقد جمع المشروع على الانترنت ما يقرب من 1.5 مليون روبل (حوالي 20 ألف دولار) من هواة مشاريع الفضاء، لتمويل القمر الصناعي المتوهج المصغر، الذي سيحمل اسم "ماياك"، وتعني باللغة الروسية "المنارة"، والذي صممه مهندسون روس شباب من جامعة موسكو للهندسة الميكانيكية.
وكتب "ألكسندر شاينكو" مبتكر الفكرة، على موقع التواصل الاجتماعي: "لقد تلقينا 1.5 مليون روبل على شكل تبرعات لاختبار القمر الصناعي ماياك"، وتم جمع الأموال عن طريق منصة للتمويل الجماعي، طبقا لما ورد بوسائل اعلام.
وعرضت المنصة أشكالا خاصة من الحوافز للأشخاص المتبرعين للمشروع، اعتمادا على المبلغ المتبرع به، فبداية من مبلغ 300 روبل يمكن للمساهم إرسال رغباته إلى الفضاء، في حين أن المتبرعين بمبلغ 2500 روبل قد يحصلون على فرصة المشاركة في المرحلة الأخيرة من التشغيل التجريبي، وإذا بلغ مبلغ التبرع 300 ألف روبل، سيتلقى المتبرع دعوة لزيارة قاعدة بايكونور لرؤية إطلاق القمر الصناعي.

بعد الوصول إلى المدار، سيقوم القمر الصناعي باستخدام عواكس أشعة الشمس التي يحملها، والموجودة في شكل هرم، فتعطي سطوعا يساوي تقريبا نفس سطوع القمر، ومن المنتظر أن يصبح القمر ماياك ألمع الأجسام التي يمكن رؤيتها بالعين المجردة خلال ساعات الليل، بعد القمر الطبيعي للأرض.
وإن الهدف الرئيسي من هذا المشروع هو جعل علوم الفضاء ذات شعبية أكبر بين الشباب، وبعد إطلاق القمر، سيتمكن جميع المهتمين من تتبعه بواسطة تطبيق خاص، من شأنه أن يشير إلى موقع هذا القمر السماوي.

وهناك أيضا هدف أكثر واقعية، وهو اختبار معدات يمكن أن تستخدم لاحقا لإزالة النفايات الفضائية من مدار الأرض.
وقال الموقع الرسمي لماياك إن حملة التمويل الجماعي بدأت في 1 فبراير/شباط، ومن المرجح أن تتم عملية الإطلاق في منتصف عام 2016 على متن الصاروخ الحامل "سويوز-2"، نقلا عن وكالة الفضاء الروسية روسكوسموس.



لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق