اغلاق

‘اللجان الشعبية‘ بالوسطى تطالب بفتح المكاتب الهندسية

طالب رؤساء اللجان الشعبية للاجئين في مخيمات المحافظة الوسطى بإعادة فتح وتفعيل المكاتب الهندسية التابعة للوكالة في المخيمات، من اجل تنظيمها


ممثلو اللجان الشعبية
 
وتطوريها ومتابعة مشاكلها كما كانت في السابق.
وطالب رؤساء اللجان الشعبية خلال لقاء تعارفي دعا إليه مدير المنطقة الوسطى في وكالة الغوث المهندس محمد الرياطي بمناسبة استلام عمله الجديد في مكتبه بأحدى مدارس مخيم النصيرات بالعمل على تشكيل لجنة ثلاثية مكونة من البلديات واللجان الشعبية للاجئين ووكالة الغوث لوضع حلول لقطع الأراضي التي يخليها أصحاب الحالات الاجتماعية والذين يحصلون بموجبها على شقق ومنازل ضمن المشاريع الإسكانية خارج المخيمات والتي تنفذها الوكالة وذلك بهدف الاستفادة منها لخدمة السكان وجعلها متنفسا للأطفال
ودعا رؤساء اللجان خلال اللقاء الذي حضره سامي الصالحي نائب مدير المنطقة وكالة الغوث إلى تزويد اللجان الشعبية بمعلومات بصورة مستمرة عن كل ما يتعلق بالخدمات والمشاريع التي تنفذها خاصة ما يتعلق منها بمشروع مخيم دير البلح الذي تبلغ تكلفته 40 مليون دولار لان اللجان تعاني من شح المعلومات في هذا الجانب.
واتفق الحضور على عقد لقاء مرة كل شهر لمناقشة المشاكل التي تعاني منها المخيمات من أجل نقلها للجهات المسئولة للعمل على دراستها وإيجاد الحلول لها خاصة في ظل هذه الظروف الاقتصادية الصعبة.
وأبدى رؤساء اللجان ملاحظاتهم على السلة الغذائية التي تنوي الوكالة استبدالها مطالبين بضرورة تسليم هذه الملاحظات خطيا من أجل الأخذ بها .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق