اغلاق

‘المولى برودكشن‘ تحاصر الفنانة رويدا عطية .. وتهدّد!

بعد الكلام الذي قيل في الأيام الماضية عن قيام الفنانة رويدا عطية برفع دعوى قضائية ضد صاحب "المولى برودكشن"، السيد علي المولى وابنه سمير المولى، صدر عن محامي الشركة البيان التالي:



"يهم الوكيل القانوني للأستاذين علي المولى وسمير المولى و(المولى برودكشن للإنتاج الفني) المحامي بلال حافظ، ورداً على كل الاستفسارات الواردة عن العلاقة مع المدعوة عبيدة عطية المعروفة بإسم رويدا عطية، التأكيد أن هذه العلاقة محكومة بالعقد الموقّع بين أطرافه والذي ما زال ساري المفعول.
فضلا عن ذلك نحذّر كل من يتعامل فنيا او إنتاجيا معها من دون موافقة الشّركة أو من يمثّلها من تعرّضه للملاحقة والمساءلة القانونية. والفنانة عطية، كأي إنسان، تمر بفترة نفسية صعبة تؤثّر على عملها نتيجة أمور تتعلق بحياتها الخاصة شبيهة بالحالة التي مرت بها سابقاً، وكانت سبباً لمشاكلها مع شركة إنتاجها السابقة "شركة العنود"، والتي كنا وكلاؤها القانونيين بالدعوى المقامة ضدّها. كما عملنا على إنهاء العقد وفسخه ودفع المبالغ المتوجبة بذمتها للشركة، وذلك من أموال الأستاذ علي المولى. وإن موضوع الخلاف، في حال وجد، فإنه يُعالج حالياً بالحكمة ومن ضمن القنوات الهادئة وأصحاب المشورة الصادقة بعيداً عن التحريض الفارغ. كما نؤكّد أنّه لا علم لنا ولم نتبلغ من المراجع المختصة أي إشعار بتقديم المدعوّة عبيدة عطية بأي شكوى جزائية ضد الاستاذ علي المولى، فضلا عن عدم تعرضها أساسا في أي وقت من الأوقات لأي تجاوز او تطاول او اعتداء كما تزعم. لكن إن صحّ خبر الشكوى فإن الجهة الموكّلة كانت خلال كل المسيرة الفنية الزاخرة بالإنجازات تحت القانون، ولنا جميعاً كل الثقة بالقضاء اللبناني. كما نشكر الصحافة والأصدقاء وكل من اتصل للاستيضاح والاستفسار".



لدخول لزاوية الفن اضغط هنا
لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق