اغلاق

‘ناسا‘ تواصل مشروعاتها التكنولوجية لدراسة الفضاء

واصلت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" إطلاق مشروعاتها التكنولوجية، التي تهدف إلى المزيد من الدراسة للفضاء الخارجي لكوكب الأرض.

وأطلقت الوكالة الأمريكية، صاروخا من منشأتها في "والوبس فلايت" بولاية فرجينيا، وعلى متنه ثلاثة مشروعات تكنولوجية لدراسة الفضاء.
وقالت عبر موقعها الإلكتروني: "إن الصاروخ يحمل ثلاث تكنولوجيات جديدة لدراسة ظاهرة انعدام الجاذبية في الفضاء الخارجي".
وترعى إدارة ناسا للمهام التكنولوجية في الفضاء التكنولوجيات الجديدة التي يحملها الصاروخ، ومن المتوقع أن يصل الصاروخ ووزنه 448 رطلا ويطلق على مرحلتين إلى ارتفاع 160 كيلومترا فوق المحيط الأطلسي.

وفتحت الوكالة مركزها في والوبس فلايت لمن يحب مشاهدة عملية إطلاق الصاروخ.

لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق