اغلاق

‘ناسا‘ تكشف عن موعد الحريق الأكبر في الفضاء

كشفت "ناسا" أنها ستبدأ من تاريخ 22 مارس الجاري سلسلة من التجارب لفهم كيفية نشوب حريق في ظروف الجاذبية اللامتناهية الصغر خارج محطة الفضاء الدولية.


أعلنت ناسا عن البدء بإجراء سلسلة من التجارب أطلقت عليها اسم "Saffire" بعد انتهاء سفينة الشحن المدارية "سيغنوس" من مهمتها بإيصال المؤن إلى محطة الفضاء الدولية.
وقالت ناسا إن فهم كيفية انتشار الحريق في بيئة الجاذبية اللامتناهية الصغر أمر في غاية الأهمية لسلامة رواد الفضاء على متن محطة الفضاء الدولية، باعتبار أن نشوب حريق في مركبة فضائية يعد من أكبر مخاوف ناسا، بشأن سلامة أفراد طاقمها من الرواد، وفقا لغاري راف، مدير مشروع "Saffire".
وستشمل التجارب الجديدة تطويرا لاختبارات سابقة، حققت نتائج في هذا الصدد، كما أن مشروع "Saffire" سيمكن ناسا من استكشاف الظروف التي تنتشر بها الحرائق في الفضاء، ولأن التجارب ستتم بعيدا عن محطة الفضاء الدولية، فلا يوجد أي خطر على رواد الفضاء المتواجدين على متنها.



لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق