اغلاق

تفجيرات بروكسل: هذا هو المشتبه الثالث الذي يبحثون عنه!

أصدرت الشرطة البلجيكية مذكرة اعتقال بحق رجل يشتبه بضلوعه في تفجيرات أمس الثلاثاء، التي وقعت بمطار بروكسل الرئيسي ومحطة مترو، مما أسفر عن مصرع
Loading the player...
Loading the player...

أكثر من 30 شخصا.
وكان الرجل يسير مع مشتبهين آخرين قبيل الانفجارين اللذين ضربا مطار زافنتيم بوقت قصير.
وقال مدع بلجيكي إن الرجلين لقيا حتفهما في الهجمات إثر قيامهما بتفجير نفسيهما.
وشنت فرق مكافحة الإرهاب حملات تمشيط في أنحاء بلجيكا، فيما أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" مسؤوليت عن الهجمات.
وقال التنظيم، في بيان على الانترنت :" إن المواقع المستهدفة تم "انتقائها بعناية" وحذرت من أن الأسوأ قادم "للدول الصليبية التي تحالفت ضد الدولة الإسلامية".
وقال المدعي، فردريك فان ليو، إن "الشرطة تبحث عن الرجل الذي كان يرتدي قبعة وسترة باهتة اللون".
ومضى قائلا إن عمليات البحث تجري " في العديد من المناطق في بلجيكا"، مضيفا أنه تم العثور على عبوة ناسفة تحوي مسامير، ومواد كيميائية، وراية تنظيم الدولة الإسلامية في شقة بمنطقة شاربيك في بروكسل.

عمدة زافنتيم: الانتحاريون استخدموا قنابل مخفية في حقائبهم
ووقعت التفجيرات في تتابع سريع بعد الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي ( 07:00 بتوقيت غرينيتش) بقليل، وذكرت الأنباء أن بعض الضحايا سقطوا ضحية التفجير الثاني فيما كانوا يحاولون الفرار من الأول.
وتم العثور على قنبلة ثالثة في وقت لاحق وتدميرها في تفجير تحت السيطرة في ذات الموقع.
وقال فرانسيس فيرميرين، عمدة زافنتيم، لوكالة الأنباء الفرنسية إن "الانتحاريين استخدموا قنابل مخفية في حقائبهم".
وبعد نحو ساعة من انفجارات المطار، ضرب انفجار آخر محطة مالبيك في مترو الأنفاق قرب مقر الاتحاد الأوروبي.
ولم يتم التأكد من سبب الانفجار، ولكن قال تنظيم الدولة الإسلامية إن تفجيرا انتحاريا أيضا وراءه.
وكشف مسؤولون بلجيكيون أن إجمالي عدد القتلى من الهجومين أكثر من 30 شخصاً، من بينهم 11 على الأقل قتلوا في المطار ونحو 20 في محطة المترو.
وأصيب نحو 250 شخصا، العديد منهم حالته خطيرة.

الاستخبارات الروسية: سلمنا بلجيكا معلومات عن مخطط إرهابي لاستهداف بروكسل
وذكرت وسائل اعلام روسية "أن الاستخبارات الروسية سلمت مثيلتها البلجيكية قبل فترة معلومات عن مخطط إرهابي لاستهداف بروكسل، وعن ثلاثة عناصر داعشية كانت تقف وراءه" .

شقيقان من بيلاروس مشتبه بهما باعداد المخطط
ونقلت وسائل الاعلام عن مصدر في الاستخبارات الروسية "أن شقيقين من بيلاروس هما ألكسي وإيفان دوفباش يعدان من المشتبه بهما في إعداد المخطط، وكشف أن الشقيقين دخلا بلجيكا في أواخر فبراير الماضي برفقة مواطن بيلاروسي آخر يدعى مارات يونسوف" .
وأردف المصدر قائلًا: "من المعروف أن ألكسي دوفباش البالغ من العمر 27 عامًا أسلم وبدأ إقامة اتصالات بمتطرفين. وتحت تأثير ألكسي، بدأ أخوه الصغير إيفان البالغ من العمر 23 عامًا، يهتم بالأفكار الراديكالية أيضا".
وحسب المعلومات المتوفرة للاستخبارات الروسية، "فقد التحق الشقيقان بفصيلة إرهابية في سورية، وبعد خضوعهما لتدريبات قتالية هناك، توجهوا إلى الاتحاد الأوروبي" .
من جانب آخر، قال مصدر في الشرطة البلجيكية بعد وقوع سلسلة الهجمات في بروكسل الثلاثاء :" إن استخبارات البلاد كانت على علم بوجود المخطط الإرهابي لاستهداف العاصمة، لكنها لم تكن تعرف عن الأماكن المزمع استهدافها أو توقيت الهجمات المحتملة" .


الصورة التي نشرتها وسائل اعلام بلجيكية للاشخاص الذين يشتبه بانهم نفذوا التفجيرات في مطار بروكسل


تصوير - AFP


























صور من مكان الانفجار في مترو بروكسل
 





صور من مطار بروكسل لحظات بعد التفجير














AFP









لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق