اغلاق

الاسد: بالإمكان تشكيل حكومة جديدة مع المعارضة

قال الرئيس السوري بشار الأسد " إنه لن يكون من الصعب الاتفاق على حكومة سورية جديدة تشمل شخصيات من المعارضة " ، لكن معارضيه ردوا قائلين يوم الأربعاء:


" إنه لن تكون هناك شرعية لأي إدارة ما دام بقي في السلطة".
ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن الأسد قوله " إن مسودة الدستور الجديد ستكون جاهزة خلال أسابيع وإن بالإمكان الاتفاق على حكومة تضم معارضين ومستقلين وموالين".
وقال الأسد " إنه سيتعين بحث توزيع الحقائب الحكومية وقضايا فنية أخرى خلال محادثات السلام في جنيف التي تستأنف الشهر القادم" ،  لكنه أضاف "هذه القضايا ليست معقدة"
ورفض مفاوضو المعارضة على الفور تصريحات الأسد قائلين " إنه لا يمكن التوصل إلى أي تسوية سياسية إلا من خلال إنشاء هيئة انتقالية بصلاحيات كاملة وليس حكومة تحت قيادة الأسد".
وقال جورج صبرا من الهيئة العليا للمفاوضات : " إن الحكومة سواء كانت جديدة أو قديمة لن تكون جزءا من العملية السياسية في ظل وجود بشار الأسد". وأضاف " أن ما يقوله بشار الأسد لا علاقة له بالعملية السياسية".

الولايات المتحدة ترفض تصريحات الاسد
ورفضت الولايات المتحدة أيضا تصريحات الأسد. وقال جوش إيرنست المتحدث باسم البيت الأبيض "لا أعرف ما إذا كان يتصور نفسه جزءا من حكومة الوحدة الوطنية تلك. نرى أن هذا سينسف قطعا العملية من أساسها".



تصوير GettyImages







لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق