اغلاق

جامعة خضوري بطولكرم تختتم اليوم الثاني للمؤتمر العلمي

اختتمت جامعة فلسطين التقنية خضوري فعاليات اليوم الثاني للمؤتمر العلمي الذي عقد تحت عنوان "البحث والابتكار في الهندسة وتكنولوجيا المعلومات- مشاريع تخرج الطلبة"،



من خلال تقديم العديد من المشاركات الهامة لعدد منى الخبراء الدوليين والخروج بعدد من التوصيات الهامة

الجلسة الأولى
وخلال فعاليات الجلسة الأولى لليوم الثاني التي تولى إدارتها د.ضرار عليان قدم أستاذ هندسة الطيران من جامعة ولاية نورث كارولينا (NCSU) الأمريكية أ. د. حسن حسن محاضرة حول برنامج وكالة الفضاء الأمريكية ناسا وتعاونها مع الجامعات الأمريكية ، قدم خلالها شرحا حول أهمية البحث العلمي وأنواعه  ومستوياته  وكيفية دعم الريادة وتعزيزها في جامعة نورث كارولاينا.
وأكد د.حسن أن مشاركته في هذا المؤتمر تأتي في سياق دعم الريادة والابتكار عند طلبة الهندسة ووضعهم أمام أهم المستجدات العالمية والعلمية وفتح الآفاق أمامهم لإكمال دراستهم العليا، فيما قدم مدير الأبحاث في المعهد القطري لبحوث الطاقة د. سعيد عبد منصور مشاركة علمية حول أهمية البحث العلمي على المستوى الجامعي وتأثيرها على المهارات العملية للطالب، فيما قدم مؤسس صندوق  الـ NGT3VC –  للمراحل الريادية المبكرة المتعلقة بالأجهزة الطبية ا. نصري سعيد محاضرة حول حلقة الوصل بين المرحلة الجامعية (البحث والتجربة) ومرحلة الريادة والأعمال (الإنتاج والسوق).

الجلسة الثانية
وخلال فعاليات الجلسة الثانية التي تولى إدارتها عميد الدراسات العليا في  جامعة النجاح الوطنية د.احمد الرمحي، تم تقديم محاضرات لكل من أستاذ الشبكات الذكية في معهد الشبكات والأنظمة المدمجة في جامعة ألبن-أدريا كلاغنفورت، النمسا أ. د. ويلفريد المينرايخ حول تبادل البيانات الإلكترونية بالإضافة إلى تقديم محاضرة حول نظم المعلومات في المستشفيات للبروفيسور فيك لين، وتنظيم محاضرة اخرى للباحث في الهندسة الميكانيكية  من جامعة نورث كارولاينا الأمريكية ومعهد لورنس الوطني في جامعة بيركلي  د. عمر عورتاني حول الخلايا الشمسية العضوية
انجازات الجامعات الفلسطينية
كما تم خلال المؤتمر عقد جلسة علمية حول انجازات الجامعات الفلسطينية في مجال الابتكار- التحديات والفرص، بإدارة الخبير في مجال تأسيس الشركات الناشئة الصغيرة  حسن عمر  بمشاركة كل من امجد المصري عن جامعة فلسطين التقنية – خضوري، وباهر دكيدك من جامعة بيرزيت وم. محمد دويكات من جامعة النجاج الوطنية  ود.ماجد حمايل من جامعة القدس المفتوحة.

تأسيس مركز الابتكار
وخلال الجلسة الأولى للمؤتمر أعلن رجل الأعمال منيب رشيد المصري عن تأسيس مركز الابتكار والبحث العلمي في جامعة خضوري ضمن مبنى منيب رشيد المصري للأعمال والاقتصاد الذي كانت المؤسسة التي تحمل اسمه قد تبرعت بإنشائه، وتخصيص مساحة ألف متر لصالح المركز المذكور. وقال المصري بأن هذا المركز يشكل حاضنة للمواهب العلمية والمبدعين داعيا الجميع إلى دعم البحث العلمي وإنتاج المعرفة، كلبنة أساسية في بناء الدولة المستقلة بعاصمتها القدس.
وضمن حديثه قال المصري بأن هناك وقفية القدس للبحث العلمي وجودة التعليم أطلقتها مؤسسة منيب رشيد المصري للتنمية بالشراكة مع الجامعات الأردنية والفلسطينية، ومن ضمن ما تعمل عليه هو دعم الطلبة المبدعين والمخترعين ويمكن التشبيك ما بين مركز الابتكار والبحث العلمي وما بين وقفية القدس للبحث العلمي وجودة التعليم. 
التوصيات
وفي ختام المؤتمر أوصى المشاركون على  أهمية وضع إستراتيجية وطنية شاملة للابتكار بمشاركة فاعلة من الجامعات والحكومة والقطاع الخاص وأركان مجتمع المعرفة في الوطن والمهجر وعلى ضرورة تنظيم مؤتمر للأكاديميين والمختصين الفلسطينيين في الشتات في جامعة خضوري، التي أعلن معالي وزير التربية مباركته ودعمه لعقد هذا المؤتمر. 
كما دعا المشاركون إعادة صياغة النظام الجامعي وفلسفته وتبني برامج وخطط أكاديمية تكرس مشاريع الإعمال الطلابية التشغيلية الريادية  بالتكامل مع مؤسسات القطاع الخاص والى ضرورة إقرار تشريعات وسياسات حكومية ومالية محفزة لدعم وتطوير الإبداع والابتكار الطلابي في الجامعات .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق