اغلاق

الشخصيات المستقلة تجتمع مع وزارة العدل بغزة لمبادرة القضاء

أكدت قيادة تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة برئاسة الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير "أن هنالك تقصيرا واضحا في قطاع غزة ورام الله

وتجاهل لتنفيذ اتفاق المصالحة"، داعية "حركتي فتح وحماس للعودة إلى مربع المصالحة وإجراء خطوات عملية تنهي حالة الإنقسام والصراع الحزبي وتخرج الشعب الفلسطيني من الخلافات السياسية" .
جاء ذلك خلال اجتماع وفد من قيادة تجمع الشخصيات المستقلة مع المستشار عمر البرش وكيل وزارة العدل والطاقم في مقر الوزارة بمدينة غزة، لمناقشة الخطوات العملية اللازمة لتوحيد القضاء الفلسطيني وتهيئة الأجواء امام مبادرة انهاء الانقسام القضائي.
وذكر المهندس عبد الإله المشهراوي أمين سر تجمع الشخصيات المستقلة "أن الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والضفة الغربية مل من الظروف الصعبة التي يعيش أجوائها منذ بداية الانقسام ويدرك تماما من الذي يفتعل الأزمة وينشغل عن تنفيذ واجباته، مشيرا لدور المسئولين في غزة ورام الله عن عدم تنفيذ المصالحة حتى الآن رغم المعاناة الشديدة التي يعيشها المواطن خصوصا في قطاع غزة".
من جهته، أوضح الأستاذ محمد مطير منسق لجنة متابعة شؤون القطاع "خطوات الشخصيات المستقلة لبناء دولة القانون التي تحمي الوطن والمواطن وتنشر العدل بتوافق وطني يحرص على المصلحة الفلسطينية العامة، مبينا اللقاءات التي أجريت مع القضاة وممثلي المؤسسات القضائية ونقابة المحامين واتحاد المحامين العرب والقوى والفصائل الوطنية والإسلامية وأعضاء المجلس التشريعي للضغط نحو توحيد القضاء في فلسطين".

 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق