اغلاق

غزة: ‘الجبهة الديمقراطية‘ تحيي ذكرى ‘يوم الأسير‘

أحيت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، ذكرى يوم الأسير في مهرجان جماهيري حاشد بعنوان "الوفاء لأسرى الحرية" أمام منزل الأسير عبد المنعم الحسنات


جانب من المهرجان

في منطقة المغراقة وسط قطاع غزة، بحضور قوى وفصائل وطنية وإسلامية وحشد من المخاتير والوجهاء والفعاليات الوطنية وذوي الشهداء والأسرى واتحادات نسوية وعمالية وشبابية ومن جماهير الشعب الفلسطيني يتقدمهم قيادة الجبهة الديمقراطية وكوادرها.
وقال مسؤول الجبهة الديمقراطية في المحافظة الوسطى أشرف أبو الروس "إن ذكرى يوم الأسير هي تأكيد على ضرورة تدويل قضية الأسرى في سجون الاحتلال باعتبارها قضية وطنية وبحاجة إلى تحرك عربي ودولي لفضح ممارسات الاحتلال بحقهم ومحطة لمواصلة النضال لأجل تحرير كافة الأسرى من سجون الاحتلال، ومحطة هامة لاستنهاض قوى شعبنا لتوسيع الحالة الشعبية الضاغطة لوقف ممارسات الاحتلال بحق أسرانا البواسل وهم يخوضون معارك الصمود والدفاع الأول عن القضية الفلسطينية".

"تفعيل ملف الأسرى في محكمة الجنايات الدولية"
ودعا أبو الروس "قيادة السلطة الفلسطينية إلى رعاية الفئات الأكثر تضرراً من الاحتلال، وبخاصة أسر الشهداء والأسرى والمحررين والجرحى وذوي الإعاقة، وضمان حقهم في الحياة الكريمة وتأمين التأهيل المهني وفرص العمل، بدلاً من قرار الرئيس محمود عباس وقف مخصصات الجبهة الديمقراطية من الصندوق القومي الفلسطيني"، مطالباً في الوقت نفسه الرئيس عباس "بالتراجع عن هذا القرار الجائر وغير المسؤول" على حد تعبيره.
كما طالب قيادة السلطة الفلسطينية "بتفعيل ملف الأسرى في محكمة الجنايات الدولية لفضح سياسة الإهمال الطبي المتعمد والمطالبة بالإفراج الفوري عن الأسرى المرضى لإنقاذ حياتهم". كما دعا حركتي فتح وحماس "للاستجابة لنداء الأسرى في إنهاء الانقسام وإعادة ترتيب البيت الفلسطيني الداخلي بانتخابات ديمقراطية للمجلسين التشريعي والوطني وفق مبدأ التمثيل النسبي الكامل".

كلمة لجنة الأسرى
أما كلمة لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية والتي ألقاها ياسر مزهر، أشاد فيها "بدور الجبهة الديمقراطية في دعم قضية الأسرى وتسليط الضوء على معاناتهم الجسام وسياسات الاحتلال العنصرية بحقهم"، داعياً "إلى تكثيف الجهود والفعاليات الداعمة لقضية الأسرى لإرغام المؤسسات الدولية والحقوقية على إلزام إسرائيل على تطبيق المواثيق الدولية بحق الأسرى الفلسطينيين".
وبدوره، شكر عبد المجيد الحسنات شقيق الأسير عبد المنعم الحسنات في كلمة أهالي الأسرى، الجبهة الديمقراطية لإقامتها المهرجان الجماهيري إحياء لذكرى يوم الأسير، داعياً "إلى إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية".
وتخلل المهرجان مسير عسكري للعشرات من "مقاتلي كتائب المقاومة الوطنية" الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية، وعدد من الفقرات حول قضية الأسرى.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق