اغلاق

النيابة العامة توقع مذكرة تفاهم مع نقابة المحامين

أقيمت، الأربعاء، في مكتب النائب العام مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين النيابة العامة ونقابة المحامين الفلسطينيين، حيث وقّع الاتفاقية كل من النائب العام الدكتور أحمد براك


جانب من توقيع مذكرة التفاهم

ونقيب المحامين الفلسطينيين حسين شبانة.
وحضر مراسم التوقيع كل من مساعدي النائب العام وعدد من رؤساء النيابات من المحافظات المختلفة، الى جانب وفد من أعضاء مجلس نقابة المحامين والذي ضم ربحي قطامش أمين السر وموسى الكردي أمين الصندوق وعضو المجلس قصي عواد. 
وتأتي هذه المذكرة "من أجل تعزيز التعاون المشترك ما بين الطرفين وتذليل الصعوبات فيما بينهما، خاصة وأن الفريقين في حالة اتصال دائم وعمل مستمر على أرض الواقع سواء في دوائر النيابة او في المحاكم او خلافها من الجهات".

الالتزام بتطبيق بنود المذكرة
كما والتزم الطرفان "على العمل المشترك لتطبيق بنود مذكرة التفاهم وما يعنيه ذلك بالضرورة من تطوير الأداء خدمةً للجمهور وتحقيقاً لمبادئ المحاكمة العادلة كون النيابة هي ممثل الحق العام وخصم شريف، في حين أن المحامين هم جزء من منظومة العدالة وركن من أركان الدفاع المقدس فيما يخص موكليهم وما يخص قضاياهم اليومية التي تتعلق بشؤون مهنتهم".
وقال شبانة:"نحن نسعى دائماً الى توطيد التواصل والتعاون مع كافة المؤسسات، خاصة مؤسسات قطاع العدالة وذلك من أجل بناء نظام تكاملي يساعد على تعزيز سيادة القانون وتقديم العدالة لكافة أبناء الشعب الفلسطيني".
من جانبه، أكد براك "أن العلاقة مع نقابة المحامين الفلسطينيين هي علاقة استراتيجية ذات أهمية خاصة وليست بالجديدة"، مشيراً الى أن "النيابة العامة تعمل دوماً وبشكل متواصل مع النقابة لتعزيز وترسيخ المفاهيم القانونية وخدمة قطاع العدالة.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق