اغلاق

المطران حنا يستقبل وفداً من ألمانيا

استقبل سيادة المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس وفداً من بلدية مانهايم الألمانية الذين يزورون الأراضي الفلسطينية بهدف الاعلان عن عدة


سيادة المطران عطا الله حنا

مشاريع وتوأمة مع بلديات فلسطينية. وقد تجول الوفد في البلدة القديمة من القدس حيث استقبلهم سيادة المطران في كنيسة القيامة، وقدم لهم شرحاً مستفيضاً عن تاريخها وأهميتها والمواقع الدينية الواقعة فيها، كما دخل الوفد الى "غرفة الذخائر المقدسة حيث ما زالت محفوظة حتى اليوم قطعة من الصليب المقدس وبعض بقايا القديسين".
وفي الكاتدرائية، استمع الوفد الى محاضرة من سيادة المطران بعنوان "القدس ومكانتها التراثية والتاريخية والانسانية" كما وزع سيادته على الوفد وثيقة الكايروس الفلسطينية والرسالة الفصحية التي وجهتها المبادرة المسيحية الفلسطينية، وبعضاً من التذكارات المقدسية من وحي التراث الفلسطيني.
أما الوفد فقد شكر سيادة المطران وأعربوا له "عن افتخارهم واعتزازهم بمواقفه ودوره ورسالته في مدينة القدس"، كما وجهوا له الدعوة لزيارة المانيا.

ويستقبل وفداً من مؤسسة أنيرا الأمريكية
كما استقبل سيادة المطران عطا الله حنا وفداً من مؤسسة أنيرا الأمريكية، الذين وصلوا الى مدينة القدس في زيارة تفقدية لبعض المؤسسات الصحية والأهلية ولقاء عدد من شخصياتها.
وقد شكرهم سيادة المطران "على نشاطهم الخيري الانساني ووضعهم في صورة ما يحدث في مدينة القدس وفي باقي الاراضي الفلسطينية".
وقال:"إن التضامن مع فلسطين وأبناءها هو واجب أخلاقي بالدرجة الاولى، كما انه واجب انساني وحضاري الوقوف الى جانب هذا الشعب المظلوم الذي يعاني من ممارسات تستهدف حياته وحريته وكرامته".
وأضاف:"إننا كمسيحيين فلسطينيين ننتمي لهذا الشعب المناضل بكافة جوارحنا ونتمنى ونطالب بأن يتفهم العالم قضيتنا وأن يكون معنا في سعينا نحو الحرية واستعادة الحقوق السليبة".
وتابع:"نحن نرفض العنصرية والكراهية والعنف والارهاب وننادي بالعدالة للشعب الفلسطيني المظلوم".

ويزور دير القديس ثيوذوسيوس في العبيدية قرب بيت لحم
وفي سياق آخر، قام سيادة المطران عطا الله حنا بزيارة دير القديس ثيوذوسيوس التاريخي في بلدة العبيدية قرب بيت لحم، وترأس صلاة النوم الكبرى بمناسبة الصوم الأربعيني المقدس بحضور حشد من أبناء الرعية الأرثوذكسية من بيت لحم وبيت ساحور وبيت جالا والقدس.
وبعد الصلاة، كان هنالك حديث روحي لسيادته بعنوان "كيف نستعد لاسبوع الالام المقدس وعيد الفصح المجيد".
ووزع سيادته على الحضور كتاباً يحتوي "على صلوات أسبوع الآلام المقدس" تم طبعه مؤخراً، ومن ثم استقبل رئيس الدير سيادة المطران والمشاركين، مرحباً بهم وشاكراً سيادة المطران "على نشاطاته الرعوية والروحية خدمة لأبناء الكنيسة في فلسطين"
ودعا سيادته أبناء الرعية "الى الاستعداد الروحي لاستقبال الأسبوع المقدس والمشاركة والحضور في كافة الصلوات والخدم التي ستقام بهذه المناسبة والتي من خلالها نسير مع المسيح في آلامه وصولاً الى قيامته المجيدة وانتصاره على الموت".



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق