اغلاق

رفع علم السعودية على حلبة مصارعة يثير ازمة ببريطانيا

تسبب رفع علم المملكة العربية السعودية اوائل هذا الشهر لازمة في الاعلام البريطاني وبريطانيا بعد ان قام احد المشاهدين في انجلترا في مدينة ''سغيغنيس'' ،

بتقديم شكوى في صحيفة محلية يشكو بها عن حمل نجم المصارعة الحرة العربي وابن مدينة الطيبة المثلث حكيم وقور(الاسم الحقيقي: وسيم عازم) للعلم العربي حين دخوله للحلبة قبل مباراته ضد منافسه الانجليزي، ولم يكتف المشتكي بانتقاد رفع العلم العربي و ''الاسلامي'' على حد وصفه بل وصف ذلك بالعنصري.
الامر الذي لم يتوقف نقاشه في مختلف وسائل الاعلام البريطانية والذي وصل بذروته الى صحيفة ''الغارديان'', ''ديلي ميرور'',''ذا سان'',''ذا تايمز'',''ديلي اكسبرس'' وصفحات ''بي بي سي'' وغيرها من وسائل اعلام انجليزية وبريطانية كبرى نشرت عن شكوى هذا المشاهد.

صحف سعودية ترد بغضب على الصحافة البريطانية
وعلى المستوى الصحافة العربية فقد وصفت جهات صحفية سعودية الامر بانه هجوم عنصري ضد نجم المصارعة العربي حكيم وقور والذي لم يقم بشي خاطئ، بل على العكس. وقد علقت على عدم وجود مشكلة لرفع الرياضي العربي علم بلاده ووطنه كما فعل الرياضيون الاخرون .

قناة الجزيرة تدعم النجم العربي
وقد نشرت احدى الصفحات الالكترونية لقناة الجزيرة  (AJ+) مقطع فيديو وجزءا من تصريحات نجم المصارعة العربي لها في الايام السابقة عما حدث، مؤكدة على عدم وجود عنصرية بالامر من طرف الرياضي العربي والذي سخر من الاعلام البريطاني، مؤكدا للجزيرة بعدم الرد على وسائل الاعلام الانجليزية بعد ما نُشِر وبعد طلبهم منه تعليقات ومقابلات على ما حدث خاصة بعد طلب الاتحاد البريطاني والمنظمون (والذين عبّروا عن اسفهم لفهم الامر بهذا الشكل من قبل المشتكي) الذي يعمل معهم ابن الطيبة بذلك لتهدئة الامور .
وقد توجه نجم المصارعة العربي لمتابعيه ومتابعين رياضة المصارعة خاصة بالعالم العربي مُعبّرًا عن "يقظته من اي مؤامرات من الخارج او الخلف قد تحدث باي وقت"، مؤكدا "رفضه ايضا لاي سيناريوهات قد تكون مستقبلية تُطرَح مع اتحادات دولية لمصارعة المحترفين قد تُظهر الامة الاسلامية وكانها ارهابية"، مؤكدا "استنكاره لذلك وخاصة كما حدث قبل سنين عندما تم إظهار العرب وكأنهم ارهابيين ومؤكدا انه سيستمر بحمل علم العرب بعالم الرياضة كما يقوموا مختلف الرياضيين حول العالم عندما يرفعوا علم بلادهم" .
وبإضافة قصيرة لمراسل موقع بانيت قال عازم :" ان الصحافة الانجليزية ''جعلت من نفسها مسخرة'' عندما حاولت استغلال هذا الامر سياسيا لابراز نفسها بال ''الصريحة'' و ''ضد العنصرية ان كانت هناك''(مؤكدا على عدم وجود رسالة سياسية حتى في عروض كهذه!) خاصة بعد تدخل حكومات بريطانيا بشؤون دول اخرى وتعتيم الاعلام البريطاني على ذلك في السنين السابقة" .
واختتم عازم مُنبّهًا "انه تبيّن لاحقا من ان المشاهد المشتكي البريطاني صحفي واراد فقط ان يبيع قصته" .

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق