اغلاق

‘مهجة القدس‘: الأسيرة الجربوني تشكر وزارة المرأة

قالت مؤسسة مهجة القدس "إن الأسيرة لينا أحمد صالح الجربوني (41 عاماً) شكرت كل القائمين والمهنئين لها بتتويجها بلقب امرأة فلسطين للعام 2015، خلال رسالة


جانب من التكريم

وصلت المؤسسة".
وتقدمت الجربوني برسالة شكر وتقدير "لوزارة شؤون المرأة ممثلة بالوزيرة د. هيفاء الأغا؛ وكذلك تقدمت بالشكر والتقدير لمؤسسة مهجة القدس التي رشحتها لنيل اللقب".
وكرمت د. هيفاء الأغا وزيرة شؤون المرأة بحضور بسام الخطيب وكيل الوزارة وكادر الوزارة ولفيف من الأسيرات المحررات الفائزات باللقب؛ وذلك خلال حفل أقيم مؤخراً بمدينة رام الله سُلّمت خلاله درع التكريم وشهادة التقدير للميس الجربوني شقيقة الأسيرة لينا الجربوني؛ وكذلك كرمت كل من منى عساف عن ايمان عون مسرح عشتار وفيحاء شلش زوجة الأسير محمد القيق.
وكانت وزارة شؤون المرأة قد توجت الأسيرة لينا الجربوني بلقب امرأة فلسطين للعام 2015م؛ خلال حفل أقيم بمدينة غزة نهاية الشهر الماضي؛ معتبرةً "أن التتويج للأسيرة الجربوني تقديراً لها كونها تمثل نموذجاً كبيراً للتضحية والصمود الفلسطيني".

"مهجة القدس تبارك تكريم الأسيرة الجربوني"

من جهتها، باركت مؤسسة "مهجة القدس للشهداء والأسرى"، تكريم الأسيرة لينا الجربوني وتتويجها بلقب امرأة فلسطين الأولى للعام 2015؛ وذلك بعد أن قدمت المؤسسة اسم الأسيرة الجربوني للمسابقة "وفاءً لها وكونها الوحيدة التي أمضت (14) عامًا متواصلة في السجون"؛ وتقديراً "لجهودها الجبارة التي تبذلها في خدمة الأسيرات؛ داخل سجون الاحتلال؛ حيث تقوم بتمثيلهن أمام إدارة مصلحة السجون".
وأفادت المؤسسة "أن الأسيرة لينا الجربوني ولدت بتاريخ 01/11/1974؛ وهي من بلدة عرابة البطوف قضاء عكا؛ وتقبع حالياً في سجن الشارون؛ حيث تمضى حكما بالسجن (17) عاماً؛ بتهمة الانتماء لحركة الجهاد الإسلامي وتقديم مساعدات للجناح العسكري للحركة؛ وهي معتقلة من تاريخ 18/04/2002".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق