اغلاق

وقفة تضامنية مع الأسرى أمام مقر الصليب الاحمر بغزة

نظمت حركة المقاومة الشعبية في فلسطين صباح أمس الاثنين ، وقفة تضامنية مع الأسرى وذلك امام مقر الصليب الأحمر بمدينة غزة وبحضور فصائل العمل الوطني


جانب من الوقفة التضامنية في غزة

والإسلامي , بعنوان " أسرانا حريتكم أمانة في أعناقنا " .
رحب مقدم الحفل القيادى بالحركة نبيل أبو سيف بجميع المشاركين بالوقفة التضامنية , أهالى الأسري , فصائل العمل الوطنى والاسلامي , الأسري المحررين , جمعيات ومؤسسات الأسري , أبناء ومجاهدي وقادة حركة المقاومة الشعبية , مؤكدا أن "وقفتنا اليوم مع الأسري تأتى ضمن فعاليات يوم الأسير وتأتى متزامنة مع استمرار انتفاضة القدس بيومها ال 207".
أضاف: "ا
ننا نلتقي اليوم وانتفاضة القدس مستمرة. ومقاومتنا مستمرة نلتقي اليوم وشعبنا الفلسطيني في القدس والضفة وغزة يسطر اروع صور البطولة والفداء والتضحية ويرسم بدماء الشهداء طريق النصر والتحرير نلتقي، اليوم واسرانا صامدون ثابتون في وجه السجان/ يأبون الذل والانكسار , نلتقي اليوم واسرانا يعذبون أكثر فيزيد شموخهم أكثر وأكثر، يجوعون ولا يركعون.".
وفي كلمة عن فصائل العمل الوطني والاسلامي ألقاها القيادي بحركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب  أكد على "دعم صمود الاسرى والعمل بكل جهد مطلوب لاطلاق سراح الأسرى بكافة السبل والوسائل".
وفي كلمة حركة المقاومة الشعبية أكد خالد الازبط الناطق الإعلامي للحركة بأن "قضية الأسرى واستمرار انتفاضة القدس هي قضايا مترابطة لا يمكن لأحد ان يفصلها عن بعضها ،حيث أن تحرير الأسرى لا يتم الا عبر إرادة شعبية ومقاومة حقيقية في وجه الاحتلال الإسرائيلي".
وفي كلمة عن لجنة الأسرى للقوى الوطنية والاسلامية أكد القيادى والأسير المحرر مصطفي المسلمانى أن "هناك أكثر من ثلاثين أسيرا ما زالو يقبعون في سجون الاحتلال ما قبل اتفاق اوسلوا وهناك أكثر من 500 أسير محكوم عليهم بالمؤبد" .




























































لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق