اغلاق

‘حوار‘ للتنمية المجتمعية تنفذ أنشطة في المدارس

انطلاقاً من عضويتها في الائتلاف التربوي الفلسطيني، وضمن أسبوع الحملة العالمية للتعليم، نفذت مؤسسة حوار للتنمية المجتمعية، ورشة عمل في مدرسة بنات


جانب من فعاليات الورشة

رام الله الأساسية التابعة لوكالة الغوث الدولية مع طالبات الصف السادس وبمشاركة أكثر من 40 طالبة.
وخلال الورشة التي جاءت تحت عنوان "مدرستي التي أحلم بها"، دار نقاش بين الطالبات ومديرة مؤسسة حوار للتنمية المجتمعية ايمان عبد الرحمن "عن شكل ومظهر المدرسة التي يرغبن بها الطالبات"، وقد عبرت الطالبات "عن رغباتهن بكل صدق وعفوية"، وتفاوتت رغبات وتطلعات الطالبات "ما بين تغيير شكل المدرسة وتغيير المرافق الصحية، والأحلام البسيطة بمدرسة تملؤها الحدائق والأشجار والورود، وتوفير أماكن لذوي الإعاقة".
وقد عبرت الطالبات عن أحلامهن عن طريق الرسم والتفريغ النفسي، حيث عملن بشكل جماعي، وسط حالة من الإندماج والتفاعل.

"الحملة العالمية للتعليم"
وقالت إيمان عبد الرحمن "إن هذا النشاط يأتي في سياق أسبوع الحملة العالمية للتعليم، والتي تركز هذا العام على المطالبة برفع الموازنات الخاصة بالتعليم، حيث أصبحت الحملة بمثابة تقليد عالمي تشارك به فلسطين سنوياً إلى جانب أكثر من 120 دولة في العالم".
وأضافت "إن أسبوع الحملة يكرس الشراكة بين وزارة التربية والتعليم ومؤسسات المجتمع المدني في قضية مهمة هي قضية التعليم، على قاعدة أن التعليم مسؤولية الجميع".

عبد الرحمن تطالب بأن تضع السلطة التعليم على سلم الأولويات
وطالبت عبد الرحمن "بأن تضع السلطة التعليم على سلم أولوياتها الوطنية كحق أساسي يكفله القانون الفلسطيني وكافة الشرائع والاتفاقيات الدولية الخاصة بالتعليم والملتزمة بها دولة فلسطين"، متمنيةً "أن ينال أطفال فلسطين حقهم في التعليم أسوة ببقية أطفال العالم".
وفي نهاية الورشة، شكرت عبد الرحمن الطالبات ومديرة المدرسة زينات البرغوثي على حسن التعاون لانجاح الورشة.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق