اغلاق

رام الله: ‘الاتصالات‘ و‘الإعلام‘ تعقدان ورشة عمل

عقدت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزارة الإعلام وبالتعاون مع القنصلية الأمريكية في القدس، ورشة عمل للإطلاع على آلية عمل العلاقات العامة


جانب من الورشة
 
والاعلام في القنصلية، بمشاركة الإدارات العامة للعلاقات العامة والإعلام في الوزارات والمؤسسات الحكومية والأمنية، وذلك للاستفادة من تجربة القنصلية الأمريكية في هذا المجال.
وافتتح الورشة وكيل وزارة الاتصالات سليمان زهيري ووكيل وزارة الإعلام محمود خليفة وريتشارد بونجان القنصل الثقافي والاعلامي الأميركي، بالاضافة الى المحاضران من القنصلية الأميركية كلايتون الديرمان وناصر دعيس.

زهيري يؤكد على أهمية دور العلاقات العامة والاعلام
ورحب زهيري بالحضور من مختلف المؤسسات الحكومية بشقيها المدني والأمني والقنصلية الأميركية، مؤكداً "على أهمية دور العلاقات العامة والاعلام في مخاطبة المواطنين وإيصال رسالة الحكومة سواء في الداخل أو الشتات، إضافة الى نقل رسالة ومعاناة الفلسطينيين الى المجتمع الدولي والعالم بأسره".
وشدد زهيري "على ضرورة إعادة محور الاهتمام بالقضية الفلسطينية من قبل الاعلام المحلي والعالمي"، مشيراً الى أن "هذا الدور يقع على عاتق الإعلام المنبثق من هموم الشعب الفلسطيني وتطلعاته"، آملاً "أن تحقق هذه الورشة هدفها المرجو من حيث الاطلاع على التجربة الأمريكية وتطبيقها بهدف النهوض بواقع المؤسسات الفلسطينية".

خليفة يدعو الى تناقل الخبرات مع القنصلية الأميركية
من جانبه، شكر وكيل وزارة الاعلام محمود خليفة القائمين على هذه الورشة، داعياً "الى تناقل الخبرات مع القنصلية الأميركية والاستفادة من خبراتها لتطوير مهارات دوائر العلاقات العامة والإعلام في المؤسسات الحكومية، خاصةً أن فلسطين تعيش في إطار أزمات جميعها متعلق بالاحتلال الاسرائيلي، حيث أنها بحاجة الى إعلام فاعل وقوي لمعالجة كافة المشاكل وإيصال الصورة والرواية الحقيقية الى العالم لدحض الافتراءات والأكاذيب الاسرائيلية لا سيما وأن الإعلام الاسرائيلي يمتلك قوة ونفوذ ممتد حول العالم".
من جهته، شكر القنصل الثقافي الأميركي بونجان القائمين على هذه الورشة، معبراً عن رغبته "في التعاون المشترك مع المؤسسات الرسمية الفلسطينية ونقل الخبرات بهدف تعميم التجربة الأمريكية والاستفادة منها قدر المستطاع"، مؤكداً "على أهمية دور العلاقات العامة والإعلام في وضع الاستراتيجيات والأهداف التي تسعى المؤسسة الى إيصالها الى العالم بطريقة صحيحة وواضحة".
وناقش المشاركون عدد من القضايا منها عمل العلاقات العامة والإعلام في المؤسسات، ودورها في إنجاح عمل المكتب الاعلامي، إضافة الى وظيفة المكتب الإعلامي وواجبه الاخلاقي وكيفية التعامل مع المصادر الاخبارية وتصدير الرواية الرسمية.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق