اغلاق

غزة:التجمع الإعلامي الديمقراطي يدعو لإطلاق الحريات الإعلامية

دعا عضو التجمع الإعلامي الديمقراطي وسام زغبر إلى "توفير الحماية الدولية للصحفيين أمام الجرائم الإسرائيلية المتواصلة بحقهم والتي ترتقي إلى مستوى

 الجرائم التي لا بد من الوقوف أمامها بجدية من قبل الهيئات الدولية المعنية خاصة الاتحاد الدولي للصحفيين والمفوضية السامية لحقوق الإنسان" .
وطالب خلال وقفة تضامنية أمام مقر الأمم المتحدة بمدينة غزة، مع الصحفيين المعتقلين في السجون الإسرائيلية نظمتها اليوم، "الأطر الصحفية الفلسطينية في اليوم العالمي لحرية الصحافة، طالب بإطلاق الحريات الإعلامية ووقف الانتهاكات ضد الصحفيين والمؤسسات الإعلامية والدفاع عن العاملين في قطاع الإعلام بما يضمن سلامتهم وحياتهم، والدفاع أيضاً عن وسائل الإعلام أمام الهجمات التي تشن عليها. مؤكداً على حرية الرأي والتعبير والنشر وحق الصحفيين في ممارسة عملهم دون قيود" .
وطالب زغبر في تصريحات لوسائل الإعلام خلال الوقفة، "المؤسسات الدولية والأممية والعاملة في مجال حقوق الإنسان أو المؤسسات القانونية الدولية بالقيام بخطوات عملية لمحاكمة مجرمي الحرب الإسرائيليين، ومعاقبة قادة الاحتلال وإجبارهم على وقف اعتداءاتهم الممنهجة بحق الصحفيين الفلسطينيين".
وجدد عضو التجمع الإعلامي الديمقراطي دعوته "لوقف كافة الانتهاكات والتعديات على الحريات الصحفية والإفراج الفوري عن كافة الصحفيين ومعتقلي الرأي العام، وإلغاء كافة الإجراءات والقرارات التي تعترض عمل الصحفيين والمؤسسات الإعلامية سواء في الضفة الفلسطينية أو قطاع غزة التي كان آخرها اعتقال سلطات الاحتلال عضو الأمانة العامة لنقابة الصحفيين الفلسطينيين الزميل عمر نزال".
ويشار إلى أن الأطر الصحفية الفلسطينية  المشاركة في الوقفة التضامنية، هي، التجمع الإعلامي الديمقراطي، التجمع الإعلامي الفلسطيني، التجمع الصحفي الديمقراطي وكتلة الصحفي الفلسطيني.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق