اغلاق

المالكي يلتقي رئيس جمهورية السنغال ماكي سال

التقى وزير الخارجية الفلسطيني د.رياض المالكي مساء أمس الثلاثاء، رئيس جمهورية السنغال ماكي سال في العاصمة السنغالية دكار, حيث أكد الطرفان على عمق العلاقات

 
ماكي سال عن اليمين ورياض المالكي

والتضامن بين الشعبين الفلسطيني والسنغالي. و شكر د. المالكي الرئيس السنغالي لترأس السنغال دائماً للجنة الأمم المتحدة المعنية بحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف.
بدوره عبر  ماكي سال عن عمق تقديره لرئيس دولة فلسطين محمود عباس والذي قام بتقليده بالوشاح الأكبر لوسام دولة فلسطين.
وجاء في بيان صادر عن الخارجية الفلسطينية:" كما تطرق د. المالكي لموضوع توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني والذي سيتم مناقشته في مجلس الأمن  وشدد على أن مداخلة السنغال مهمة جدا و أنها ستدعم قرار الحماية الدولية.
ووضح د. المالكي دعم فلسطين للمبادرة الفرنسية التي جاءت لتغطي فراغاً موجوداً في المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي منذ مارس/أبريل 2014 وحتى اللحظة والتي جاءت بعد اقتناع فرنسا بأن المفاوضات لم تؤدي لنتيجة على مدار 23 سنة ووجوب البحث عن مبادرة جديدة أخذين بعين الاعتبار الاطار التفاوضي 5+1 والذي تكلل بالنجاح.
وذكَر د. المالكي برفض نتنياهو وقف النشاط الاستيطاني في الأراضي المحتلة و اطلاق سراح الأسرى الفلسطينين قبل أوسلو وبالتالي وضع المنطقة بخطر أكبر كما وضح أن مكتب نتنياهو أصدر تصريحات رفض فيها المبادرة الفرنسية.
كما أعلن د. المالكي  بترحيب دولة فلسطين أن تنضم السنغال اذا رغبت الى مجموعة الدعم الدولية ال 20 والتي ستلتقي في باريس في 20 مايو, حيث من المفترض أن تقوم هذه المجموعة بمواكبة عملية السلام بين الطرفين.
وشرح د. المالكي للسيد سال حقيقة المستوطنات وانتشارها السرطاني على الأراضي الفلسطينية حيث أنها العقبة الرئيسية للسلام.
كرر السيد سال دعم السنغال لفلسطين و حيَا الشعب الفلسطيني على نضاله و صموده و أعرب عن رغبته في تلبية دعوة سيادة الرئيس محمود عباس لزيارة دولة فلسطين قبل نهاية العام". نهاية البيان.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق