اغلاق

وقفه تضامنية مع الأسرى في نابلس

نظمت اللجنة الوطنية لدعم الأسرى، الجسم الجامع للقوى السياسية والفعاليات والمؤسسات وهيئة شؤون الأسرى وأهالي الأسرى وأسرى محررين، وقفة


جانب من الوقفة التضامنية

تضامنية في ميدان الشهداء في محافظة نابلس.
وأشار المنظمون الى أن "هذه الوقفة تأتي تضامناً مع الأسرى المضربين عن الطعام وأولهم الأسير سامي جنازرة والذي دخل في اضرابه لليوم الواحد والستين وفؤاد العاصي وأديب مفارجة واللذان أنهيا شهرهم الأول في الاضراب عن الطعام وأيضاً الاسير الصحفي عمر نزال عضو الامانة العامة لنقابة الصحفيين".

"قضية الأسرى المضربين أولوية للفصائل والمؤسسات"
وقال جهاد رمضان أمين سر اقليم فتح في كلمة اللجنة الوطنية لدعم الأسرى "إن قضية الأسرى المضربين هي أولوية بالنسبة لنا كفصائل ومؤسسات من حيث تحشيد كل الطاقات والجهود من أجل مساندتهم وتحديداً الأسرى الاداريين بدءاً من الأخ جنازرة ومفارجة والعاصي".
وأضاف:"نستنكر اعتقال الصحفي عمر نزال من قبل الاحتلال الاسرائيلي وان هذا الاعتقال هدفه طمس حقيقة الاحتلال البشعة والقذرة من ممارسات وحشية بحق أبناء شعبنا".
بدوره، دعا مظفر ذوقان منسق اللجنة الوطنية كل جماهير الشعب الفلسطيني "بالالتفاف والتضامن حول قضية الأسرى والأسيرات حتى نيل حريتهم".







لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق