اغلاق

معهد الفلك يستقبل الراغبين بمتابعة مرور عطارد امام الشمس

أعلن المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، فتح أبوابه أمام الهواة والراغبين في متابعة ظاهرة مرور كوكب عطارد أمام الشمس،



في ظاهرة لم تحدث منذ 10 سنوات، حيث خصص المعهد 10 عشرة تليسكوبات للضيوف والهواة الذين يرغبون في مشاهدة هذه الظاهرة من أعرق مرصد فلكي بحلوان في مصر والشرق الأوسط وإفريقيا.

وأكد المعهد في بيان له، أن معمل أبحاث أعلن حالة الاستعداد للحدث الفلكي، وتم اختيار فريق علمي ذو خبرة طويلة في رصد الظواهر الفلكية للقيام على أمر التسجيل والتصوير والإجابة عن الأسئلة للمواطنين مع إلغاء كافة الإجازات لجميع أعضاء معمل أبحاث الشمس، كما تم تجهيز 3 تليسكوبات متخصصة سيتم من خلالها تصوير الحدث بالفيديو وبالصور الثابتة.
وأشار المعهد إلى أنه تم نصب تليسكوب الكودية الموجود في القبة الشمسية بجانب المبنى القديم للمعهد، حيث أن هذا التليسكوب العريق مزود بكاميرا حديثة متخصصة وحائل لوحي لإسقاط صورة الشمس عليه مكبرة 25000 مرة حتى يتم رؤية كوكب عطارد أثناء عبوره، حيث أنه سيكون كالنقطة السوداء الصغيرة المتحركة أمام الشمس، كما تم نصب تلسكوب آخر من نوع (ويليام) فوق برج مبنى الفلك الجديد، حيث أعلى نقطة في المعهد وفي حلوان كلها، وهذا التليسكوب مزود بكاميرا فيديو لتسجيل الحدث كاملا.



لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق