اغلاق

‘أيفون 5c‘ .. ماذا وجد مكتب تحقيقات FBI فيه ؟

"ايفون 5c" كان العنوان الابرز للخلاف خلال الأشهر الماضية، أخبار المعركة القضائية بين مكتب التحقيقات الفيدرالية الأمريكية FBI وشركة أبل والتي ساد الترقب فيها،


حول الطلب من الشركة فتح قفل هاتف الايفون 5c الذي وجد بحوزة سيد فاروق منفذ الهجوم الارهابي في مدينة سان برناردينو الأمريكية، والذي قتل خلال الاشتباك مع الشرطة
وانتهت المعركة بأن أعلن FBI في يوم 28 من شهر أذار الماضي عن تمكنه من فتح قفل الهاتف دون مساعدة من قبل شركة أبل، وتخليه عن متابعة الدعوى ولكن السؤال الذي طرح من وقتها ماذا وجدت المكتب في هذا الهاتف الشهير ؟

لا شيء مهم وجد في الهاتف بحسب مصادر موثوقة نقلت عنها محطة CBS الأمريكية وأن كل المعلومات التي وجدت في الهاتف لا تشكل اضافة على التحقيقات التي يجريها المكتب حتى الأن.
وكان مكتب التحقيقات قد تمكن من فتح قفل الهاتف الذي أغلق نتيجة ادخال رمز دخول خاطئ لعشر مرات، وقد اعتمد المكتب بذلك على طرف ثالث لم يفصح عنه وإن كانت بعض التقارير قد تحدثت عن الاعتماد على قراصنة محترفين لذلك.

وبحسب ذات المصادر وفق محطة CBS فإن المكتب لم يقرر بعد إذا كان سيفصح عن الطريقة التي تمكن بها من فتح القفل، وكذلك فيما إذا كان سيخبر أبل عن الثغرة التي تمكن من الدخول منها لفتح القفل حتى تتمكن من اغلاقها.
والجدير بالذكر ان سيد فاروق مالك الايفون 5c الشهير قد نفذ هجوماً برفقة زوجته تاشفين مالك في قاعدة عسكرية في مدينة سان برناردينو الأمريكية في الثاني من شهر ديسمبر العام الماضي مما أسفر عن مقتل 14 شخص بالإضافة له ولزوجته .



لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من My Phone اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
My Phone
اغلاق