اغلاق

فلسطين الجامعية تختتم المؤتمر الفلسطيني للموارد البشرية

اختتمت كلية فلسطين الأهلية الجامعية فعاليات المؤتمر الفلسطيني الخامس للموارد البشرية والذي ينظمه مركز تنمية الموارد البشرية في الكلية بعنوان:

 

"الابتكار والريادة في التعليم العالي " تحت رعاية معالي وزير التربية والتعليم العالي الدكتور صبري صيدم وبالشراكة مع المجلس الثقافي البريطاني وبرعاية من شركة جوال وشركة باديكو القابضة وبنك القدس.
وقال رئيس المؤتمر الدكتور ياسر شاهين : " أن المؤتمر ناقش بشكل موضوعي وصريح وشفاف خلال اليومين، عدة مواضيع تتعلق بتقييم واقع المسيرة الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي والتنمية التكنولوجية والابتكار ومستقبل المنظومة الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي والتكنولوجيا والابتكار في ضوء الواقع الفلسطيني الحالي ومرتكزات العالم الجديد وآليات تعزيز القدرات الوطنية للارتقاء بالتعليم العالي والبحث العلمي والتنمية التكنولوجية والابتكار والجودة والنوعية والخبرات والممارسات الإقليمية والعالمية المتميزة في بناء منظومات التعليم والتكنولوجيا والابتكار وتمويل التعليم العالي في فلسطين، بالإضافة إلى الأبحاث والدراسات الريادية في المجالات البحثية".
وهدف المؤتمر إلى رسم ملامح مستقبل المنظومة الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي والابتكار في ضوء مرتكزات العالم الجديد، وتقديم إطار تقييمي للمسيرة الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي والتنمية البشرية والابتكار خلال الفترة 1996- 2015 م ، بالإضافة الى استشراف مستقبل التخصصات العلمية والتكنولوجية المختلفة، من خلال طرح رؤى لكيفية تحويل مؤسسات التعليم العالي الفلسطينية إلى مؤسسات بحثية وريادية، وللتعرف على آليات تعزيز القدرات الوطنية للارتقاء بالتعليم والبحث العلمي والتنمية البشرية بطريقة مبتكرة .

استعراض أهم الخبرات الوطنية والإقليمية والعالمية المتميزة في بناء المنظومات الوطنية للتعليم والابتكار وتطويرها
وتم خلال المؤتمر عرض مجموعة من مبادرات بناء القدرات البشرية العلمية والتكنولوجية العالمية والإقليمية والوطنية في مجال (التكنولوجيا، البحث العلمي، المراكز العلمية، مراكز التميز، الحاضنات التكنولوجية، شبكات ومراكز الابتكار، مراكز البحوث التكنولوجية الافتراضية، واحات التكنولوجيا)، كذلك استعراض أهم الخبرات الوطنية والإقليمية والعالمية المتميزة في بناء المنظومات الوطنية للتعليم والابتكار وتطويرها، وسبل الاستفادة منها بما ينسجم مع الواقع الفلسطيني، وطرح استراتيجيات للتعاون العلمي والتكنولوجي العربي والعالمي، بالإضافة إلى طرح رؤى متنوعة لبناء المنظومة الوطنية للتعليم والتعلم والابتكار، والتي تتضمن آليات بناء منظومات الابتكار الوطني لربط قطاعات التعليم والبحث العلمي والتكنولوجيا والصناعة، وتقليص الفجوة بينهما لدعم التنمية المحلية، وكذلك آليات بناء خريطة تكنولوجية فلسطينية تكون حجر الأساس للتنمية المجتمعية، تحدد معايير الأداء وآليات التعاون واستراتيجيات التطوير لهذه الخريطة التكنولوجية بالنسبة للمجموعات العلمية والبحثية بقطاعي التعليم والبحث العلمي والتكنولوجيا، وسبل تحقيق تراكم وتكامل المعرفة بهدف الوصول لبنية تحتية للبحث العلمي والابداع والابتكار مرتبطة بالصناعات الوطنية وتخدم احتياجات السوق المحلي والإقليمي وخطط التنمية، ومدى توفر الاستثمارات المطلوبة لدفع عجلة النمو والتطور التكنولوجي.
وخلص المؤتمر إلى مجموعة من التوصيات المهمة، تلاها رئيس المؤتمر ومدير مركز تنمية الموارد البشرية  الدكتور ياسر شاهين . وفي الختام تم تكريم الباحثين ورؤساء الجلسات ومقرريها واللجنة العلمية والتحضيرية للمؤتمر.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق