اغلاق

منايا منصور، عسفيا: أحوال الشبيبة بحاجة للتغيير والتوجيه

" اتوجه لأبناء الشبيبة واقول ايقظوا قدراتكم وكونوا ذواتكم ... ابحثوا عن المواضيع التي تحبونها واجعلوا منها طريقا لنجاحكم ودخولكم لمجال العمل ،


منايا منصور

فالاصرار والمثابرة هي سر نجاح لكل شخص " ... بهذه الكلمات تتوجه منايا منصور ، مديرة مركز " نعوريم" في عسفيا لابناء الشبيبة حيث تحثهم على العطاء وابراز قدراتهم في سبيل تطوير المجتمع ... منايا منصور تتحدث في الحوار التالي عن عملها في ادارة مركز " نعوريم"  لأبناء الشبيبة ...

| حاورتها : سوار حلبي مراسلة صحيفة بانوراما |

بطاقة تعارف :
الاسم : منايا منصور
العمر : 26 سنة
الحالة الاجتماعية : عزباء
المهنة : مديرة مركز نعوريم عسفيا
البلد : عسفيا

" دعم الشبيبة "
هل لك ان تعرّفي القراء على نفسك ؟
اسمي منايا منصور ، ولدت وترعرعت في قرية عسفيا ، وأنا طالبة اكاديمية وأدرس للقب الاول في الجامعة المفتوحة بموضوع علم النفس والتربية .

ما هي طبيعة عملك في منصب مديرة مركز "نعوريم" في عسفيا وكيف تم قبولك للعمل بهذه الوظيفة ؟
عملي هو مع الشبيبة من سن 12 عاما وما فوق. عند التقدم للعمل في اي منصب يجب اجتياز امتحانات ، والتحلي بالمواصفات المطلوبة ، وقد تم قبولي للعمل بعد ان اجتزت امتحانات للقبول ومقابلات عمل خاصة لإدارة وحدة الشبيبة "نعوريم " .

هل لك ان تشرحي باسهاب أكثر عن مركز "نعوريم" وما هي اهميته وطريقة عمله ؟
نعمل في مركز " نعوريم " على دعم الشبيبة وتحقيق ذواتهم وامكانياتهم الفكرية والجسدية عن طريق تسهيل وتقديم أطر وخدمات وتوجيه من قبل المركز .
مركز "نعوريم " يقوم بتقديم المساعدة التعليمية في جميع المواضيع ، وبالاضافة الى ذلك يقوم بمشاريع جديدة من افكار الشبيبة في البلدة .
كما ان المركز يقدم فعاليات اسبوعية بمواضيع مختلفة ، مثل : تعليم فن الحلويات ، دبكة ، كرة قدم ، زومبا ، حياكة الصوف ، رسم وفنون ، تصوير ، انتاج افلام ، ورحلات .

من يقف الى جانبك ويدعمك ؟
خلال مشواري تلقيت الدعم من قبل  الاهل والاصدقاء ، ولا بد من تقديم كلمة شكر لكل من دعمني ، ولا بد ان اشكر ايضا اهل قريتي الحبيبة عسفيا على الدعم والمشاركة في مشاريع "نعوريم" .

من هي الشخصية التي تقتدين بها ولماذا؟
الفيلسوف اليوناني افلاطون ، الذي اشتهر باسلوبه الخاص للحوار مع تلاميذه . ارى من خلال أسلوبه ان بامكاننا الوصول لفكر كل شاب وشابة وتوجيههم بالتدريج للطرق الافضل في جميع المجالات .

" ايقظوا قدراتكم "
ما الذي يميز منايا منصور؟
الاصرار والطموحات الكبيرة.

كيف ترين أحوال أبناء الشبيبة اليوم ؟
أحوال أبناء الشبيبة اليوم بحاجة ماسة للتغيير والتوجيه ، وذلك من اجل منع الانحراف ولتجنب الوصول لاوضاع اسوأ.

ما هي علاقتك بالانترنت وشبكات التواصل الاجتماعي وما هو رأيك بها ؟
انا استعمل شبكات التواصل الاجتماعي بشكل يومي ، فهي اصبحت جزءا لا يتجزأ من حياتنا ، وبمساعدتها نحقق الكثير الا انه مع الاسف هناك شريحة من المجتمع تقوم باستعمالها لاهداف خطيرة ، لذا من المفروض الحذر ووضع حدود لاستعمالها.

كلمة لجمهور الشباب والشابات ؟
اتوجه لأبناء الشبيبة واقول ايقظوا قدراتكم وكونوا ذواتكم . ابحثوا عن المواضيع التي تحبونها واجعلوا منها طريقا لنجاحكم ودخولكم لمجال العمل . الاصرار والمثابرة هي سر نجاح لكل شخص .

كيف ترين حال المرأة اليوم وما هي الكلمة التي بودك ان توجهيها للنساء ؟
المرأة اليوم فعالة جدا في المجتمع ، ولها الدور الكبير في تحريكه وتقدمه في اغلب المجالات. كأم المرأة هي المربية وكعاملة هي المبادرة والمؤثرة .
المرأة اليوم متحررة وتعرف حقوقها اكثر من قبل وتسعى لتحقيق ذاتها على اكمل وجه ، فأود ان اوجه لهن تحية واقول لهن اسعين الى تحقيق ذواتكن فلديكن القدرات الهائلة .



لمزيد من اخبار الدالية وعسفيا اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق