اغلاق

70% من شعوب العالم يتواصل باستخدام الهاتف المحمول بـ2015

بوجه عام، لا يزال قطاع تجارة الهواتف المحمولة في إفريقيا يمهد الطريق للابتكار، حيث تقدم تطورات رائدة لجميع أنحاء العالم. يناقش هذا التقرير التطور التدريجي،

لتجارة الهواتف المحمولة في إفريقيا للخمس سنوات المقبلة: التواصل بين جميع أنحاء القارة من خلال الاشتراك في خدمات الهواتف المحمولة، والاستخدام المتزايد للهواتف الذكية و البرود-باند أو الاتصال اللاسلكي بالإنترنت من خلال الموبايل، بالإضافة الى عملية رقمنة الإقتصاد بالكامل من خلال التجارة الإلكترونية عبر الهواتف المحمولة.
يركز أغلب البحث المُقدم على أكبر 5 أسواق في المنطقة. نيجيريا، والمغرب، ومصر، وكينيا، وساحل العاج.

قارة مترابطة ومتواصلة
لم يكن العالم متواصلًا كهذا من قبل، حيث بلغ عدد المشتركين الفرديين في خدمات الهواتف المحمولة 4.7 مليار مشترك على النطاق العالمي وهذا بنهاية 2015. وهذا يعني أن 70% تقريبًا من شعوب العالم يتواصل باستخدام الهاتف المحمول في 2015. ومن المتوقع إرتفاع هذا الرقم مرة أخرى ليصل إلى 5.645 مليار بحلول 2020. في خلال 5 سنوات فقط، سيمتلك ما يقرب من ثلاثة أرباع سكان العالم اشتراكات في خدمات الهواتف المحمولة، بما يمثل زيادة حوالي مليار مشترك جديد خلال هذه الفترة.
سيدعم العالم الثالث جزء كبير من هذا النمو، بامتلاكه 90% من عدد المشتركين الجدد الذي يبلغ عددهم مليار مشترك، والمتوقع زيادتهم بين عامي 2015 و2020. ولكن هذا يعني حدوث النمو بمعدل أقل مقارنةً بالزيادة التي حدثت خلال الخمس سنوات السابقة: سيبلغ معدل النمو السنوي للاشتراكات في خدمات الهواتف المحمولة في العالم الثالث 4.5% مقارنة بمعدل النمو في الفترة 2010-2015 والذي بلغ 9.2 %.

ستصل نسبة اشتراكات خدمات الهواتف المحمولة في إفريقيا إلى 50% في 2020، وهي نسبة استثنائية، مع وجود فوارق ضخمة بين الدول المختلفة. أصبحت جنوب صحراء إفريقيا بالفعل ثالث أكبر إقليم من حيث اشتراكات خدمات الهواتف المحمولة بامتلاكها 10% من قاعدة الاشتراك العالمي في خدمات الهواتف المحمولة.
تحتل كلا من نيجيريا المركز السابع، ومصر المركز الحادي عشر، وجنوب إفريقيا المركز الرابع عشر في قائمة أعلى 15 دولة على مستوى العالم في اشتراكات خدمات الهواتف المحمولة.

الهواتف الذكية على القمة
بنهاية عام 2015، كان هناك 3.258 مليار هاتف ذكي حول العالم. لا يزال معدل انتشار الهواتف الذكية يتزايد بقوة، ولكنه شهد تباطؤً تدريجيًا من +65% في 2012 إلى +27% في 2013 وأخيرًا +23% في 2014. ومن المتوقع الوصول إلى 5.808 في 2020.
يُعد معدل استخدام الهواتف الذكية أعلى في دول العالم المتقدمة، حيث بلغ 65% في 2015، ومن المتوقع زيادته إلى 76% في 2020. ولكن يتزايد معدل الاستخدام في دول العالم الثالث بشكلٍ أسرع، بمقدار إرتفاع 23 نقطة من 40% في 2015 حتى 63% في 2020. يجب أن يصل مجموع الهواتف الذكية في جنوب صحراء إفريقيا من 380 مليون هاتف في نهاية 2015 إلى 540 مليون هاتف بحلول عام 2020.

يجب اعتبار الكثير من العوامل عند تحليل زيادة انتشار الهواتف الذكية. ولا سيما زيادة توفير مصنعي الهواتف الذكية لمختلف أنواع الهواتف، مثل: Xiaomi, Huawei, .Infinix حيث تقدم شركات تصنيع الهواتف خيارات متنوعة والمصممة خصيصًا لتلبية احتياجات العملاء في قارة إفريقيا مع توفير نطاق واسع من الأسعار. في 2015، احتل مصنعي الهواتف الذكية الصينيين 7 مراكز من أفضل 10 لبائعي الهواتف الذكية.
قد أصبحت العلامات التجارية الآسيوية من أهم الماركات في إفريقيا، كما احتلت مكانة هامة في مجال توزيع الهواتف الذكية. أدركت الماركة الصينية Infinix كيف يمكنها الدخول بقوة في إفريقيا من خلال غزو عالم التجارة الإلكترونية بالشراكة مع جوميا في 11 دولة، حيث تعمل متاجر البيع بالتجزئة. ولاتزال هذه التجربة تنم عن نجاحها المستمر. وبالتأكيد، تُعد Infinix أكبر بائع للهواتف الذكية عبر التجارة الإلكترونية في جوميا نيجيريا، وكينيا، والمغرب، وساحل العاج، ومصر. بالإضافة إلى وجود منافسين آخرين، مثل: سامسونج واكس تاتش في مصر، اينجو (InnJoo) و ويكو (Wiko) في كينيا، سامسونج في كينيا، ايتيل (Itel) وسامسونج في ساحل العاج، واينجو في نيجيريا.

عند ملاحظة المبيعات الإلكترونية وغير الإلكترونية في هذه الأسواق، توصلنا إلى نفس النتيجة وهي أن الماركات الآسيوية تصدرت المنافسة. ولا تزال سامسونج تحتل المركز الأول في بيع الهواتف الذكية بهذه الأسواق الخمسة وتحتكر أكثر من 50% من كل منهم، ذلك خلال الفترة من ديسمبر 2014 إلى ديسمبر 2015.

إن المنافسة المتجددة الناتجة عن ظهور الشركات الجديدة وتنوع المنتجات التي تقدمها أفادت المستهلكين في أفريقيا، وساهمت في زيادة معدلات استخدام الهواتف الذكية.
وبالفعل انخفضت معدلات أسعار الهواتف الذكية في أفريقيا بشكل جذري، تعد النتائج التي توصلنا إليها ذات قيمة، حيث قمنا بالمقارنة بين متوسط أسعار الهواتف الذكية المُباعة على جوميا في 2013، وتلك المُباعة في بدايات 2016. لقد لاحظنا انخفاضًا كبيرًا في متوسط سعر البيع بالتجزئة للهواتف الذكية في 3 أسواق رئيسية: انخفضت الأسعار في نيجيريا، ومصر وكينيا من 280 دولار (نيجريا) و200 دولار (مصر وكينيا) للهاتف الذكي في 2013 حتى وصلت إلى 100 دولار في نيجيريا وكينيا و85 دولارا في مصر.
أصبحت الهواتف الذكية التي تُباع بسعر أقل من 100 دولار أكثر توافرًا من قبل في جميع أنحاء أفريقيا، إلا أنها يجب أن تصل إلى اسواق الجملة. فعلى سبيل المثال، قامت الشركة الصينية المصنعة للمعدات الأصلية Xinwei Telecom في يونيو 2015 بإصدار هواتف تدعم الفيديو وتصفح الانترنت في مالاوي بأسعار أقل من 20 دولارا.

وبالتالي ارتفعت مبيعات الهواتف الذكية في أفريقيا. تصدرت نيجيريا هذه الظاهرة مع ارتفاع مبيعات الهواتف الذكية على جوميا من نسبة 349% في الفترة من 2013 إلى 2014 حتى وصلت إلى 366% في الفترة من 2014 إلى 2015.

انترنت الهواتف المحمولة
وفقًا لآخر المعلومات الصادرة لعام 2016، يتصل 3.42 مليار شخص بالانترنت حول العالم، وهو ما يمثل حوالي 46.1% من إجمالي عدد سكان العالم. ويعد ذلك ارتفاعًا ضخمًا بالمقارنة مع نسبة 1% لاستخدام الانترنت في 1995!
من المتوقع أن يصل عدد مستخدمي الانترنت في أفريقيا إلى 500 مليون بحلول عام 2020، حيث سيتصل أغلب المستخدمين بالانترنت من خلال جهاز محمول. وبالتأكيد، سترتفع نسبة الاتصال اللاسلكي بالانترنت (برود باند) في أفريقيا من 24% في 2015 إلى 57% بحلول 2020.

يتم استخدام أجهزة الموبايل بشكل أكبر حول العالم للاتصال بالانترنت: تتم 63% من عمليات البحث على Google من الهواتف المحمولة على مستوى العالم ووفقًا لتقرير مؤسسة Ofcom حول اتجاهات واستخدامات البالغين لوسائل الإعلام (2015)، يفضل 61% من البالغين استخدام الانترنت من هواتفهم المحمولة.
تعد نيجيريا إحدى أكثر البلاد اتصالًا بالانترنت بنسبة 76% لحركة الاتصال بالانترنت من الهواتف المحمولة، وبذلك تخطت الهند (65%) وجنوب افريقيا وأندونيسيا. وتعد مصر ضمن قائمة الـ15 دولة الأواخر مع نسبة 19% من حركة المرور على الانترنت من الهواتف المحمولة.

إذاً لا يزال الهاتف المحمول الوسيلة الرئيسية للاتصال بالانترنت. ويعزو جزء من هذا النجاح إلى ارتفاع أسعار خدمات النطاق العريض (برود باند) بشكل تعجيزي والبنية التحتية المحدودة لخطوط الهواتف الأرضية.



لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من My Phone اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
My Phone
اغلاق