اغلاق

صيدم يبحث سبل تعزيز الميول المهنية لدى طلبة المدارس

بحث وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، بمكتبه، مع مديرة مؤسسة الحياة للدراسات والأبحاث د. أنهار العسالي؛ سبل تعزيز الميول المهنية والذكاء العقلي



لدى طلبة المدارس ودعم الطلبة الموهوبين.
وفي هذا السياق، أكد صيدم " أن الوزارة وضمن استراتيجيتها أقرت دمج التعليم المهني والتقني في التعليم العام وذلك لتشجيع الطلبة للإقبال على هذا القطاع التعليمي المهم ".
وأضاف صيدم " أن الوزارة تسعى دائماً لاكتشاف المواهب والإبداعات لدى الطلبة ودعمها، وأن الوزارة أطلقت برنامج النشاط الحر أيام السبت لتحقيق ذلك الهدف، مؤكداً أن هذا البرنامج كشف الكثير من الإبداعات والمواهب لدى الطلبة ".
وقال صيدم: " لدينا توجه لتخصيص حصة دراسية ضمن الجدول المدرسي لتعزيز برنامج النشاط الحر بدرجة أكبر ، وسيتم فتح المخيمات الصيفية قريباً والتي تشتمل على أنشطة مختلفة من شأنها تعزيز المهارات الإبداعية لدى الطلبة وتنمية شخصياتهم ".
بدورها، سلّمت العسالي الوزير صيدم نسخة من مقترح لمشروع حول قياس مستوى الذكاء العقلي لطلبة المدارس.
وأثنت العسالي على جهود الوزارة في دعم التعليم والسعي الدائم لتطوير الأنظمة التعليمية ودعم الإبداع والمواهب لدى الطلبة. وحضر اللقاء مستشار التعليم في حالات الطوارئ بمنظمة اليونسيف محمد القبج. 


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق