اغلاق

بمشاركة رسمية وشعبية: افتتاح بازار قلقيلية الخيري الثاني

بمشاركة رسمية وشعبية واسعة افتتح بازار قلقيلية الخيري الثاني على ارض المعارض خلف متنزه وحديقة الحيوانات الوطنية في قلقيلية تحت شعار "نحو شباب مبدع وبيئة صحية آمنة".


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

وافتتحت فعاليات البازار بمسيرة تقدمتها الفرقة القومية للموسيقى العسكرية التابعة لقوات الامن الوطني الفلسطيني وفعاليات المحافظة الرسمية والشعبية وعلى رأسها اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية وأ. احمد عودة ممثل بلدية قلقيلية، ومروان خضر ممثل حركة فتح اقليم قلقيلية، وحسن شقيرو ممثل الغرفة التجارية، واعضاء المجلس البلدي سناء الحسن وسناء شريم ود. محمود عويصي ومجدي صبري،  ومدراء الاجهزة الامنية والمؤسسات المدنية والاهلية، وممثلي الشركات الراعية للبازار وشخصيات اعتبارية ومدعوين وحشد من المواطنين.
 احمد عودة تحدث بكلمة ترحيبية شكر فيها كافة مؤسسات المحافظة وفعالياتها الرسمية والاهلية على دعمها لإطلاق بازار قلقيلية الثاني، واضاف عودة "بأن بازار قلقيلية الخيري الثاني جاء بعد قصة نجاح حققته بلدية قلقيلية في بازار قلقيلية الخيري الاول  في العام الماضي والذي يهدف الى تنشيط الحركة الاقتصادية في المدينة وتشجيع السياحة الداخلية"، وقال عودة "تقديرا للطاقات الشابة ودعمنا لها، فقد خصصت لجنة البازار جزءا من ريعه لدعم الشباب والمبادرات الابداعية، لنبقى دوما متصلين بركب الحضارة والتطور وتحقيق كل ما فيه خير لأهلنا ولوطننا، وخاصة لفئة الشباب امل المستقبل، ووعد فلسطين المشرق".
بدوره اللواء رافع وراجبة محافظ قلقيلية " بارك لأهالي محافظة قلقيلية والزوار من الداخل الفلسطيني افتتاح بازار قلقيلية الخيري الثاني، ناقلا تحيات الرئيس محمود عباس ابو مازن، مشيرا الى ان افتتاح البازار هو رسالة تحدي للاحتلال الفلسطيني باننا شعب يعشق الحياة ويخلق من تحت الرماد حياة تتحدى المحتل وتكسر جدار الفصل العنصري، الذي يحاول خنق قلقيلية "، وشدد اللواء رواجبة على " اهمية دعم البازار وتشجيع المنتج الوطني، للتمكين الاقتصادي والتحدي والاصرار وتكريس وحدة شعبنا للتحرير والتحرر ".
من جانبه اكد حسن شقيرو ممثل الغرفة التجارية في محافظة قلقيلية على "اهمية بازار قلقيلية الخيري كظاهرة اقتصادية في تمكين المنتج الوطني وكسر الحصار الاقتصادي الاسرائيلي لمحافظة قلقيلية، مشيرا الى ان البازار الخيري الثاني يتضمن فعاليات دينية وثقافية متزامنة مع التسوق بأسعار منافسة وجودة مرتفعة ".
اما مروان خضر فتحدث بكلمة عن حركة فتح اكد فيها على " ان افتتاح البازار الخيري اكبر من فعالية اقتصادية، وانما هي ظاهرة وطنية تثبت تجذر الشعب الفلسطيني في ارضه وعلى قدرته على الابداع، داعيا الى ان يكون البازار ظاهرة مستمرة تتدارس على مدار العام لانعاش الحركة الاقتصادية في محافظة قلقيلية والتئام شمل اهالي قلقيلية مع اخوانهم من داخل الخط الاخضر ".
وتم تنظيم جولة بين جنبات واكشاك البازار للمدعوين وسط اجواء من البهجة والفرح لدى الزوار والحضور خلال تجوالهم واناشيد دينية قدمتها فرقة احباب المصطفى للموشحات والاناشيد الدينية. 
يشار الى ان بازار قلقيلية الخيري الثاني نظمته بلدية قلقيلية بالشراكة مع محافظة قلقيلية والغرفة التجارية وانطلق بأكثر من60 نقطة بيع( كشك) شاملة لمختلف المواد التموينية والغذائية والاحذية والملابس والحرف اليدوية والتراثية والهدايا بأسعار تنافسية وسيستمر طيلة أيام شهر رمضان المبارك، وبرعاية  رئيسية من شركة جوال، ورعاية تكنولوجية شركة الزيتونة ورعاية الضيافة من بن الرشيد و راعي بوليصة التأمين شركة المشرق للتأمين.







لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق