اغلاق

‘دار الكلمة‘ الجامعية تستضيف الفنان الهولندي يان فان دير كويي

استضافت دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة في مدينة بيت لحم، وكجزء من فعاليات الاحتفال بمرور عشرة أعوام على تأسيسها، الفنان الهولندي المحترف يان فان دير كويي.


صور من اللقاء

وقد استمرت الاستضافة لمدة ثلاثة أسابيع اشرف الفنان خلالها على مساق متخصص في الرسم والتشريح الأكاديمي، وذلك ضمن الخطة الأكاديمية لبرنامج بكالوريوس الفنون المعاصرة.
وقد ركز الفنان خلال المساق على الرسم الأكاديمي بالفحم وبالألوان الزيتية وخاصة رسم موديل بشري.  وخلال اقامته في مدينة بيت لحم، قام الفنان بصحبة طلبة دار الكلمة الجامعية برسم مناظر للطبيعة الفلسطينية في محافظتي بيت لحم والقدس. وبعد عودته الى هولندا، سيعرض الفنان الأعمال الفنية في احدى متاحف هولندا وألمانيا.
وعبر الفنان الهولندي يان فان دير كويي عن سعادته بالتواجد في فلسطين والعمل مع طلبة دار الكلمة الجامعية حيث وجد اهتمام والتزام من الطلبة ورغبة حقيقية في التعلم والاستفادة، واشاد بأهمية وجود جامعة متخصصة بالفنون في فلسطين بما في ذلك من أهمية لترسيخ الهوية الثقافية الفلسطينية.

تبادل خبرات
ومن جانبها نوهت الفنانة فاتن فوزي نسطاس متواسي رئيسة دائرة الفنون المرئية الى "أهمية استضافة فنانين ذوي خبرة عالمية لتبادل خبراتهم مع الطلبة وتحفيزهم للمضي قدما في ابداعاتهم ومسيرتهم الفنية، فالبرغم من الحصار وصعوبة التنقل في فلسطين، على الفنانين وطلبة الفنون أن يتحدوا الصعوبات ويطمحون الى عكس صورة جميلة وواقعية عن فلسطين للداخل والخارج".
كما وقام وفد من الممثلية الهولندية، برئاسة فاينند مارشال، السكرتير الأول للشؤون الاقتصادية في مكتب الممثلية الهولندية للسلطة الفلسطينية، بزيارة دار الكلمة الجامعية للترحيب بالفنان والتعرف عن قرب على نشاطه في فلسطين، والتقى الوفد بطاقم من دار الكلمة الجامعية وتحدث عن مشاريع ثقافية مستقبلية.

من رواد الفن الهولندي
ويعتبر الفنان يان فان دير كويي من رواد الفن الهولندي المعاصر، اذ تتميز أعماله بطريقة الرسم الهولندية الكلاسيكية، ويستلهم أعماله الفنية في لوحاته الزيتية من الطبيعة الصامتة، الضوء، المساحة، اللون. حيث يتم عرض أعماله في عدة متاحف وصالات عرض مهمة في أوروبا ويتم اقتناء أعماله الفنية من كبار الشخصيات ومنهم الملكة جوليانا ملكة هولندا.
وتعتبر دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة والتي تحتفل هذا العام بمرورعشرة أعوام على تأسيسها، بأنها أول مؤسسة تعليم عالي فلسطينية، تركز تخصصاتها على الفنون الأدائية والمرئية والتراث الفلسطيني والتصميم، كما وتمنح درجة البكالوريوس في التصميم الجرافيكي والفنون المعاصرة وانتاج الأفلام، ودرجة الدبلوم في المهن السينمائية والتلفزيونية، الدراما والأداء المسرحي، الفنون التشكيلية المعاصرة، الزجاج والخزف، فن الصياغة التربية فنية، الأداء الموسيقي، الأدلاء السياحيين الفلسطينيين، فنون الطبخ وخدمة الطعام وبرنامج ضيافة الطعام المتقدمة، وتعمل على تطوير مهارات ومواهب طلابها لتخرجهم سفراء لوطنهم وثقافتهم وحضارتهم.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق