اغلاق

طرد مراسلة مكسيكية من العمل بسبب حذائها !

طردت المراسلة المكسيكية ليديا كومينغ من عملها في قناة Azteca بعد انتشار صورة لها وهي محمولة على أكتاف السكان للحفاظ على حذائها الثمين خلال تغطيتها فيضانات


المراسلة وهي محمولة على أكتاف السكان
 
المكسيك
.
 واتهمها المسؤول عنها خوان كارلوس فاليريو "بالافتقار إلى المهنية ما استدعى إقالتها خصوصا بعدما انتشرت صورها على مواقع التواصل الاجتماعي وتعرضها للسخرية".
من جانبها صرحت كومينغ بأن اثنين من السكان المحليين أخبروها بأن امرأة مسنة على كرسي متحرك قد تأثرت بشدة جراء الفيضانات وعرضا عليها إيصالها الى منزلها لتعد تقريرها بحسب Buzzfeed.
وأكدت المراسلة في حديث لصحيفة El Pais أنها "حاولت المحافظة على علاقة جيدة مع الناس وأنها طلبت منهما باستمرار أن ينزلاها أرضا ولكن كان الأوان قد فات.

لدخول زاوية كوكتيل اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق