اغلاق

بالصور : مقتل عارضة أزياء باكستانية ، وشقيقها يعترف: خنقتها حتى الموت ولست نادما !

أعلنت الشرطة الباكستانية، السبت، 16 يوليو/تموز، مقتل عارضة الأزياء قنديل بالوش (26 عاما)، على يد شقيقها، في قضية تتعلق بـ"جرائم الشرف" ، كما ذكرت الشرطة .


عارضة الأزياء قنديل بالوش (26 عاما)، تصوير: AFP

وقال أكرم المسؤول في الشرطة: "لقد تم خنقها حتى الموت، من الواضح أنها قضية قتل تتعلق بالشرف ارتكبها شقيقها".
وأفادت وسائل إعلام باكستانية بأن المشتبه به قد يعفى من العقاب وفق القانون الباكستاني الذي يسمح لأفراد أسرة الضحية العفو عن المجرم.
وتشتهر بالوش بظهورها المثير للجدل على مواقع التواصل الاجتماعي وعلى شاشات التلفزيون أيضا.
وأثارت بالوش الشهر الماضي غضبا عاما في باكستان، عندما نشرت مقاطع فيديو للقاء مع عالم الدين مفتي قافي، وزعمت أنها تناولت معه المشروبات الغازية والسجائر في أحد أيام شهر رمضان.
من ناحيته أقر شقيق الباكستانية قنديل بالوش الأحد أنه قتل شقيقته خنقا في جريمة أثارت الجدل من جديد بشأن جرائم الشرف في البلاد.
وقال محمد وسيم إنه أعطى شقيقته "قرصا" لتخديرها ثم خنقها في منزل الأسرة خلال عطلة الأسبوع.
وقال للصحفيين في مؤتمر صحفي أعدته الشرطة "ليس لدي ما أندم عليه".
وفجر قتل بالوش صدمة في باكستان وموجة من الحزن على مواقع التواصل الاجتماعي على بالوش واسمها الحقيقي فوزية عظيم.







لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق