اغلاق

ليان.. ماتت غرقا أمام ابنها وهي تحاول إنقاذ طفل !

سجلت أم بريطانية واحدة من اللحظات البطولية، حيث ضحت بحياتها لتموت غرقاً أثناء محاولتها إنقاذ طفل الذي كان يغرق أمام عينها في النهر.

السيدة ليان جوردون جونسون (30 سنة)، وهي أم لثلاثة أطفال وتعمل مدربة، غرقت أمام ابنها البكر في نهر أوز العظيم، بينما كانت تحاول مساعدة ابن صديقها الذي كان يصارع الموت غرقاً.
وكانت المدربة ليان في رحلة بمنطقة النهر مع أبنائها لرينزا(9 سنوات) ولاسيلي(5 سنوات) وإيفان(3 سنوات) جنبا إلى جنب مع أصدقائها وأطفالهم، وقد بلغت درجات الحرارة أكثر من 20 درجة.
ويقول صديقها السابق أنطونيو مارسالا (44 سنة)، والد الطفل وصديق ليان السابق الذي انفصل عنها قبل 7 سنوات: “ابني البالغ من العمر تسع سنوات أصيب وانحشر بين الشجيرات وكان يطلب المساعدة”.
المرأة نزلت لإنقاذ الطفل وتخليصه، إلا أن التيار جرفها لتلقى حتفها بسبب الشهامة المفرطة.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق