اغلاق

قوات أمريكية تساعد الجيش العراقي بمد جسر على نهر دجلة لاستعادة الموصل

قال متحدث عسكري أمريكي امس الأربعاء إن مجموعة صغيرة من القوات الأمريكية ساعدت القوات العراقية في إقامة جسر على نهر دجلة الأسبوع الماضي


وزير الدفاع الأمريكي اشتون كارتر ، تصوير: AFP

 موضحا أنه سيسهم في دعم حملة العراق لاستعادة الموصل من تنظيم الدولة الإسلامية.
وهذه أول مرة تصاحب فيها قوات أمريكية الجيش العراقي قرب الخطوط الأمامية للمعارك منذ قال وزير الدفاع الأمريكي اشتون كارتر في أبريل نيسان إنه سيسمح للقوات الأمريكية بالقيام بذلك. وفي السابق اقتصر عمل المستشارين على فرق أكبر حجما لكن بعيدا عن ميادين القتال.
وقال الكولونيل جريس جارفر المتحدث العسكري الأمريكي بالعراق إن العملية شملت أقل من عشرة جنود أمريكيين.
وأضاف المتحدث أن فريق المهندسين الأمريكيين أرسل في 20 يوليو تموز لمساعدة كتيبة من الجنود العراقيين في إقامة جسر عائم فوق نهر دجلة قرب قاعدة القيارة العسكرية التي استعادتها القوات العراقية مؤخرا من تنظيم الدولة الإسلامية.
وقال جارفر إن الولايات المتحدة نفذت مهمات مشابهة أقل مستوى مع العمليات الخاصة العراقية وقوات البشمركة الكردية لكن كانت تلك أول مهمة من هذا النوع مع الجيش العراقي.
وقال جارفر "استخدام الجسر الذي يربط بين جانبي نهر دجلة الشرقي والغربي سيسهم بشكل كبير في تحسين القدرة على المناورة وتقصير خطوط الاتصال بالنسبة لقوات الأمن العراقية مع استعدادها للهجوم النهائي لتحرير الموصل.
والجسر هو الثاني الذي تقيمه الحكومة العراقية في إطار معركتها ضد الدولة الإسلامية بعد جسر آخر أقامته في الرمادي العام الماضي.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق