اغلاق

الشاعر: رؤية الوزارة هي تمكين الأسر المستفيدة اقتصاديا

أكد وزير التنمية الاجتماعية د. إبراهيم الشاعر على أهمية التخطيط القائم على التمكين الاقتصادي والتشغيل في اطار رؤية وزارة التنمية الاجتماعية في تقديم الخدمات

 
جانب من اللقاء


لمستفيديها،
واخراجهم من دائرة الاعتماد على المساعدات الاغاثية إلى الاعتماد على الذات من خلال توفير مشاريع مدرة للدخل للقادرين على العمل منهم.
وشدد على اهمية الشراكة مع وزارة العمل التي توفر الأطر السياساتية والاستراتيجية لتشغيل واستيعاب مختلف شرائح المجتمع الفلسطيني بما في ذلك مستفيدي وزارة التنمية الاجتماعية كفئة ذات أولوية في برامج الحكومة الفلسطينية.
جاء ذلك خلال لقائه بوزير العمل د. مأمون أبو شهلا، في مقر وزارة التنمية الاجتماعية، مؤخرا، بحضور كل من وكيل وزارة التنمية الاجتماعية د. محمد ابو حميد، ووكيل وزارة العمل د. ناصر قطامي،  والوكيل المساعد لشؤون التنمية والتخطيط في التنمية الاجتماعية داوود الديك.

التصدي لعمالة الأطفال واستغلالهم
من جهته أشاد وزير العمل د. أبو شهلا برؤية وزارة التنمية الاجتماعية باتجاه التمكين الاقتصادي وتوفير فرص العمل للمستفيدين وخصوصاً الشباب والاشخاص ذوي الاعاقة والنساء؛ وبشكل خاص من خلال برامج التدريب والتعليم المهني والتقني في المراكز التي تشرف عليها التنمية الاجتماعية، وترفد سوق العمل الفلسطيني بحرفيين مهرة في مختلف المجالات والمهن.
وبحث الطرفان سبل التصدي لظاهرتي عمالة الأطفال  الفلسطينيين في المستوطنات الإسرائيلية، واستغلال الأطفال للتسول داخل الخط الأخضر، في إطار اختصاص الوزارة بتوفير الحماية للأطفال من كافة اشكال الإساءة والاستغلال


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق