اغلاق

اسرائيل تهدم الجمعية النسوية في النبي صموئيل

"قامت الإدارة المدنية الإسرائيلية بدعم من القوات الإسرائيلية، مؤخرا، بهدم الجمعية النسوية في النبي صموئيل، التي تتراوح مساحتها ما بين 90-100 متراً مربعاً، حيث


مجموعة صور من المكان

قامت القوات الاسرائيلية بتطويق وإغلاق المنطقة المحيطة، ثم دخلت الى الجمعية وقامت بإزالة أجزاء من الأثاث، ثم دخلت الجرافات وقامت بهدم الجمعية". وفق ما جاء في بيان صادر عن الجمعية.
أضاف البيان:"تقع قرية النب يصموئيل شمال غرب مدينة القدس، ويبلغ عدد سكانها بحسب الإسقاطات السكانية لجهاز الاحصاء الفلسطيني 300 نسمة، وتعتبر مساحة القرية الكلية 2261 دونماً، لكن قامت سلطات الإحتلال بمصادرة معظم أراضي القرية لصالح التوسع الإستيطاني في المنطقة، بسبب بناء جدار الفصل العنصري والمخططات الإسرائيلية لتوسيع المستوطنات، وقامت بفصل القرية عن الضفة الغربية جغرافياً مما أدى إلى صعوبة الوصول الى القرية وتقديم الرعاية الصحية، والتعليم، والخدمات التجارية".









لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق