اغلاق

رحلات فضائية .. ومرابح خيالية من الفلك !

حصلت شركة Moon Express على سماح من السلطات الأمريكية بإجراء رحلات فضائية خارج مدارات حول الأرض، وذلك للمرة الأولى في التاريخ.

وصرح رئيس مجلس إدارة هذه الشركة نافين جاين بأن أقرب هدف لشركته تنفيذ رحلة إلى القمر، حيث تخطط الشركة لتنفيذ الرحلة الأولى في عام 2017.
وقال نافين (إن Moon Express اختارت القمر لأن هذا المشروع بسيط ومربح بما أن المعادن الموجودة على سطح القمر تساوي قيمتها آلاف التريليونات من الدولارات. وسبق أن كلفت الرحلات إلى القمر مليارات الدولارات، بينما ستكلف رحلة إلى القمر تقوم بها شركتنا 10 ملايين دولار مستقبلا علما بأن الرحلة الأولى ستكلف 50 مليون دولار).

وبطبيعة الحال يدور الحديث حول رحلة غير مأهولة وغير متعلقة باستخراج ثروات طبيعية. ولكن ثمة أيضا التخاصم على جائزة شركة جوجل المخصصة للشركة التي تصنع عربة ذاتية الحركة للسير على سطح القمر وتوصلها إلى هناك لجلب صور ومقاطع فيديو إلى الأرض وذلك بفضل استثمارات خاصة.
يقال إن شركة SpaceX مصنعة مركبات Dragon التي توصل شحنات إلى المحطة الفضائية الدولية تخطط لتنفيذ رحلات إلى القمر هي الأخرى، طبقاً لما ورد بوسائل اعلام.

ويقدر الخبراء خطط الشركة الخاصة بتنفيذ رحلات غير مأهولة إلى القمر بأنها واقعية. أما فكرة إيصال الإنسان إلى القمر فتثير ردود فعل متباينة.
وقد علق نائب مدير معهد البحوث الفضائية الروسي فياتشيسلاف رودين على التصريحات المذكورة قائلا (إن تنظيم رحلات مأهولة منتظمة إلى القمر أو إلى المريخ، وما هو أدهى من ذلك، تشييد مستوطنات هناك، يتطلب حل عدد من القضايا الفنية التي تبدو غير قابلة للحل لحد الآن).



لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق