اغلاق

بالصور: قطع اصابعه احتجاجا على عدم معاقبة شرطي اغتصب زوجته !

قطع أحد الأزواج الروس إصبعين من أصابعه بمنشار يدوي اعتراضاً على إخفاق الشرطة الروسية في التحقيق في دعاوى تعرض زوجته للاغتصاب من قبل أحد ضباط الشرطة.



ونذر "إيغور غوبانوف" الذي يعمل كعامل نظافة بقطع إصبع كل أسبوع حتى يتم النظر في القضية.
واحتجزت الشرطة الروسية "غابونوف" وزوجته "ساليما محمادينوف"  في كانون الثاني/يناير من العام الحالي في منطقة "ماغنيتوغورسك " الصناعية بعد شكوى تلقتها من أحد الجيران أنهما كانا في حالة من السكر والفوضوية .
وعقب الاحتجاز الذي لم يدم طويلاً أفرجت الشرطة عنهما ولكن استدعتهما بعد عدة ساعات. وفي وقت لاحق تقدمت "ساليما" بشكوى بشأن تعرضها للضرب على يد أحد رجال الشرطة ومن ثم تعرضها لاغتصاب من قبل شرطي آخر بينما كان الأول يراقب الواقعة. وبعد ذلك، تم تهديد الزوجين بأن رجل الشرطة المغتصب سيقوم بحقنهما بمواد مخدرة إن أفشيا جريمة الاغتصاب.

" اضطررت إلى إيجاد أي وسيلة ممكنة للفت الانتباه لقضيتي"
واتهم الزوجان الشرطة بالتلاعب بالأدلة والإحجام حتى عن أخذ عينة من الحمض النووي من الشرطي المتهم بالاغتصاب.
ومن جهتها اتهمت الشرطة "ساليما محمادينوف" برفض الخضوع لاختبار كشف الكذب وذلك بعد الدعاوى التي تفترض إنها ربما تقدمت ببلاغ كاذب.
وبعد ادعائه أن الشرطة تتكتم على القضية، قطع "غابونوف" أحد أصابع يده اليسرى. وقال "غابونوف" ، " لقد اطلعت على أحدث الوثائق القانونية التي سُلّمت لي من طرف المحققين وعندها أدركت أن رجال الشرطة كانوا فقط يستهزؤون بزوجتي ويسيئون إليها".
وأضاف:" تصفحت الإنترنت ورأيت أن البعض يُضرٍب عن الطعام للمطالبة بحقوقهم ولكن لا يلتفت إليهم أحد، لذلك اضطررت إلى إيجاد أي وسيلة ممكنة للفت الانتباه لقضيتي".
إلى ذلك، نذر الزوج بأن يقطع أحد أصابعه كل يوم اثنين إلى أن تقوم الشرطة بالإفراج عن الفيديو الملتقط بواسطة كاميرات المراقبة والقيام بتسليمه للمحامين والذي يعتقد أنها تدين الضابط.
وفي تطور للقصة، قطع غابونوف لاحقاً إصبع الخنصر وصرح للصحفيين أنه تلقى تهديدات بأنه سيتم إيداعه في أحد المصحات العقلية بالقوة وسيتم إعلانه"مختلاً عقلياً" إن استمر في هذا الأمر.
وهدد أيضا أنه سيضرم النار في نفسه إن لم تلب الشرطة مطالبه حيث قال " أنا أقوم بما أفعله وأنا في كامل قواي العقلية وذلك لأني أرغب في حماية زوجتي".
 مشيراً: "أنها على وشك أن تصاب بانهيار عصبي حيث قالت لي إنها لو كانت تعلم أن هذا ما ستؤول إليه الأمور بعد تقدمها بالشكوى لما أقدمت عليها مطلقاً".












لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق