اغلاق

حيفا: صلح عشائري بين عائلات حمدون ولوباني مع ابو كليب

يقام في هذه الاثناء صلح عشائري في حيفا في جامع الحليصة ، بين عائلة لوباني وعائلة حمدون مع عائلة ابو كليب ، وذلك بمبادرة ومساعي من مراد البيكي ،
Loading the player...

مالك وناصر الحريري وغالب الخالدي ، حمودي مصري وعاطف ابو كليب وال ابو لطيف. وتجري مراسم الصلح بحضور وجهاء العائلات ووجهاء من المجتمع العربي باجواء ايجابية وروح التسامح بين العائلات.
وجرت مراسم الصلح في قاعة مسجد الحج عبد الله في الحليصة ، بحضور المئات من اهال حي الحليصة وضيوف من خارج البلدة ، ووجهاء من قيادات المجتمع العربي من بينهم الشيخ عباس منصور والشيخ هاشم عبد الرحمن . وبتصافح العائلات المتخاصمة.
وافتتح مراسم الصلح الشيخ بهاء بكراوي امام مسجد الحج عبد الله ، واستهلت بتلاوة عطرة من الذكر الحكيم تلاها الشيخ مصطفى جبارين ابو ذر،  ثم القى الشيخ هاشم عبد الرحمن كلمة حث فيها على تثبيت الصلح وتقديم التسامح ، واثنى على نوايا الصلح بين العائلات في حيفا التي سهلت مهمة رجال الاصلاح.

توزيع الحلوى على المشاركين
اما الكلمة المركزية فكانت للشيخ مالك الحريري ابو انس الذي افتتحه بدعاء امن عليه الحضور في رغبة لافشاء الصلح بين الاهل في حيفا ، ثم قال " انها ليست مصادفة ان يتم هذا الصلح في هذه الايام انها ايام الاشهر الحرم قبل موسم الحج ، وقبل عيد الاضحى المبارك وهي ايام مباركة اراد الله لنا فيها افشاء الصلح والمحبة ".
وتابع صدق رسول الله الكريم :"( فإن دماءكم وأموالكم وأعراضكم عليكم حرام) فلا تسفكوا الدماء ، وابتعدوا عن الحرام فو الله لا يسفك دماء الشباب الا الحرام ". وانهى خطابه بوصايا للشباب بتقوى الله وافشاء التسامح والمحبة والدفع بالحسنى ".
وانتهت مراسم الصلح في حيفا بتوزيع الحلوى على المشاركين من الطرفين ، دون أي شروط او قيود او عقد راية الصلح المعتادة في الصلح العشائري ، وبروح طيبة وتسامح كامل .


مجموعة صور من الصلح العشائري



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق