اغلاق

الجبهة ببلدية شفاعمرو تطالب بجلسة سريعة للجنة المعارف

طالب عضو البلدية الجبهوي وسام حلاحلة، رئيس البلدية أمين عنبتاوي، "بعقد جلسة للجنة المعارف حيث لم تجتمع منذ اكثر من سنة، من اجل الاطلاع على سير الامور،


وسام حلاحلة

التجهيزات والتحضيرات والنواقص في المدارس والمؤسسات التربوية في شفاعمرو. كذلك معرفة مدى جاهزية مدارسنا لاستقبال السنة الدراسية القادمة".
وشدد حلاحلة على  "أهمية البرامج والفعاليات التي ينوي قسم المعارف والمدارس تنفيذها وتطبيقها من اجل رفع مستوى التعليم والتحصيل عند طلابنا وكذلك الحاجة  لزرع القيم الانسانية، التربوية والاجتماعية في نفوس وشخصيات طلابنا والعمل على ترسيخها من اجل بناء الانسان والمجتمع الحضاري المتماسك والمتمسك بثوابته الوطنية وانتمائه لهذا البلد الطيب".
وانتقد حلاحلة "استصدار مصادقات الأمان لكل المدارس وعددها 17  وحضانات الاطفال وعددها 28 لأن ذلك يتناقض مع ما شاهده على ارض الواقع، وذلك بعد الزيارة الميدانية لبعض المدارس التي قام بها، وهذا ما أكده  بعض مديري المدارس في ظل النواقص الملحة والحاجة لترميمات ضرورية في بعض المجالات، وطالب بإعادة فحص المدارس من جديد بشكل جدي ولو لزم الأمر احضار مفتش مهني خارجي، اذ لا يعقل ان يقوم أهالي الطلاب بإرسال اولادهم للمدارس في ظل احتمالية ان تشكل هذه الامور خطرا على طلابنا ".
أضف الى ذلك فقد طالب حلاحلة من رئيس البلدية "تنفيذ مشروع تظليل المدارس الذي تمت المصادقة عليه في المجلس البلدي منذ فترة طويلة وذلك لحماية اولادنا وطلابنا من حر الصيف وأمطار الشتاء".
وطالب حلاحلة، " بالكشف عن المبالغ التي تم صرفها على مشروع " تسيلا "  (تم تحويل سبعة ملايين شيقل من وزارة المعارف ) وسير الأمور في هذا المشروع الهام والحيوي ، وما هي البرامج والفعاليات المزمع تنفيذها في هذا المشروع ".



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق