اغلاق

نادية حمدان، يانوح: ‘معجاليم‘ يساهم في رقي المرأة العاملة

يعمل صندوق "معجاليم" على مشروع استيعاب مواطنين عرب ممن عملوا في اعمال شاقة على مدى سنوات طويلة في دورات تعليمية مجانية ، وتأهيلهم للعمل في


نادية حمدان

مهام ووظائف جديدة غير شاقة على عكس ما عملوا به على مدى سنوات طويلة .
الجمهور الذي يتوجه اليه صندوق معجليم ، هو العاملون والعاملات ممن عملوا في وظائف شاقة على مدى سنوات طويلة سواء من سكان الجليل ام النقب ام المثلث ام المدن المختلطة .
ضمن المشروع خرجت عدّة نساء عاملات لدورات تأهيل من قبل صندوق معجاليم وقمن بتغيير عملهنّ لعمل أسهل ، وهذا ما أخذ صدى كبيرا بين النساء في جميع المدن والقرى العربيّة والمدن المختلطة .
مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما التقى بالسيّدة نادية حمدان من قرية يانوح رئيسة نعمات في لواء مركز الجليل واستمع الى رأيها حول صندوق معجليم وأهميّته .. فقالت السيّدة نادية : " الحقيقة انّ مشروع صندوق معجليم هو مشروع هام جدّا ، قمنا كمركز نعمات بدراسته والتعمّق به ووجدنا أنّ به فائدة كبيرة للعمّال والعاملات الذين يعملون عمل منهك حيث أنّه يمكّن العمّال والعاملات الانتقال الى عمل أسهل من العمل الذي يقومون به وهذا من شأنه أن يغيّر حياة العامل والعاملة كثيرا وللأفضل من ناحية جسمانيّة ونفسيّة " .

" الدورات التي تعطى من قبل صندوق معجليم دورات جيّدة جدّا "
وأضافت : " بالنسبة للدورات التي تعطى من قبل صندوق معجليم هي دورات جيّدة جدّا ولكن يا حبّذا لو أنّها تتوسّع أكثر بما يخصّ العاملات من النساء وتشمل مواضيع أكثر ، فبالنهاية هدف كل عاملة هو الانتقال لعمل أسهل بعد تعلّم الدورة وليس الاستمرار في عملها المعتاد وهذا هو أيضا هدف صندوق معجليم " .
وتابعت السيّدة نادية  :" عندما نتحدّث عن مشروع صندوق معجليم فنحن نتحدّث عن مشروع ذي أهمّية كبيرة وخاصّة أنّ كل عامل قام بالعمل لفترة طويلة في نفس مكان العمل المنهك والروتيني ستتغيّر حياته للأفضل وينتقل لمرحلة جديدة في الحياة  وأنا أدعو من هنا عبر موقع بانيت أن يقوم القيّمين على صندوق معجليم بعمل مسح وجرد لاحتياجات النساء العاملات في مجتمعنا والعمل على ادخال دورات تلائمهنّ ، فبرأيي انّ المرأة بعد سن الخمسين تبقى امرأة معطاءة ولكن ينقصها العمل الملائم الذي من خلاله تستطيع العطاء وهنا يأتي دور صندوق معجليم في تأهيلها واعطائها الأدوات اللازمة للعيش المحترم وبكرامه بعيدا عن العمل المنهك , ومجرّد تغيير عملها وانتقالها لعمل أسهل سيجعلها تشعر بأنّها ولدت من جديد وذلك وأنّها بدأت من الصفر مع قوى جديدة ومع تفكير جديد ومع برامج جديدة ومع أحلام جديدة تبغي تحقيقها ".

" المشروع جاء في الوقت المناسب فعلا "
وأضافت السيّدة نادية  :" هذا المشروع جاء بالوقت المناسب فعلا , في وقت تريد الدولة رفع سنّ التقاعد للنساء وللرجال أيضا ، وهذا ما تعارضه نعمات بقوّة وتعمل المستحيل على منعه ولكن بوقت كهذا تأهيل العاملات فوق سن خمسين لعمل أسهل ممكن أن يضع المرأة العاملة في وضع أفضل اذا ما تم بالفعل رفع جيل التقاعد " .
وعن دورات صندوق معجليم والتي تقدّم مجّانا قالت السيّدة نادية حمدان : " الحقيقة انّ ساعات العمل للنساء العاملات هي أقل من ساعات عمل الرجال ، ومن هنا فانّ المرأة العاملة تحصل على أجر أقلّ من الرجل وان أرادت أن تتعلّم دورات على حسابها فلن يكن بمقدورها حتّى تكملة العيش بكرامة ومن هنا فانّ لصندوق معجليم الفضل الكبير في تقديم الدورات مجانيّة ولكن برأيي أنّ هذا واجب ومن حق المرأة العاملة الحصول على هذه الدورات مجّانا " .

" أشجّع العاملات بأن يطالبن بالانضمام لدورات صندوق معجليم "
ووجّهت السيّدة نادية حمدان كلمة لكل امرأة عاملة تستوفي شروط القبول لصندوق معجليم  قائلة : " أنا أقول لكل عاملة والتي تستوفي شروط الدورات بأن لا تتردّد بل على العكس أنا أشجّع العاملات بأن يطالبن بالانضمام لدورات صندوق معجليم لأنّ هذه الدورات مهمّه جدا للمرأة  العاملة حيث تفتح أمامها آفاق جديدة وتتعلّم أشياء جديدة , ومجتمعنا بحاجة دائما للتغير والانتاج وخلق طاقات جديدة دائما " .
وأنهت السيّدة نادية حمدان رئيسة نعمات في لواء مركز الجليل حديثها مع مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بالقول : " أنا أؤيّد كل تأهيل مهني يعطى من قبل صندوق معجليم للنساء لأنّ كل تأهيل كهذا يعمل على رقيّ المرأة وترقيتها في عملها وانتفالها للعمل بعمل أسهل وأفضل ولكن مرة أخرى أعود وادعو الى عمال مسح لاحتياجات النساء العاملات في مجتمعنا وتوسيع نوعيّة الدورات التي تعطى للنساء والكليّات التي من الممكن أن يتعلّمن عن طريقها لأنّ كل أمرأة تقوم بعمل دورة تأهيل فهي تفيد نفسها وعائلتها ومجتمعها برمّته " .
وكما ذكر أعلاه فانّ مشروع صندوق معجليم للعمّال الذين يعملون عمل شاق آخذ بالانتشار في الوسط العربي بين شريحة العمّال الذين فهموا أهميّة تقبّل مثل هذا المشروع الذي يفيد المجتمع وأهميّة الانضمام لدورات تأهيل عبر صندوق معجليم .
ما يميّز مشروع صندوق معجليم هو أنّ الصندوق يعطي دعم مادي كامل للدورات وكذلك ورشات مساعدة للعمّال تعطى لهم خلال الدورات .
حيث أنّ أحد أهم الأمور في صندوق معجليم هي أنّ الدورات تقدّم للعمّال مجّانا بدون أي مقابل وتمكّن العامل من تغيير مهنته لمهنة أسهل وأقل صعوبة وأهمّ من مهنته .

للتواصل مع صندوق معجليم :
عنوان الموقع : http://www.magalim.org.il/
رقم الهاتف : 1800071144
ايميل : 
[email protected]


الصورة للتوضيح فقط



لمزيد من أخبار زاوية معجاليم اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من معجاليم اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
معجاليم
اغلاق