اغلاق

سحابة من البخار على بعد 20 مليون سنة ضوئية من الأرض

رصد علماء روس عن طريق تلسكوب مثبت على المركبة الفضائية (سبيكتر-R) سحابة من بخار الماء تبعد 20 مليون سنة ضوئية من الأرض،

في إطار المشروع الدولي لكبار العلماء الروس RadioAstron.
أقيم يوم الخميس 22 سبتمبر/أيلول مؤتمر عن الفلك في مدينة سان بطرسبرغ الروسية، قال فيه العالم أليكس آلاكوز رئيس مختبر علم الفلك الراديوي في المعهد الفيزيائي الروسي: (اكتشف علماؤنا الروس سحابة مدمجة من بخار الماء على بعد 20 مليون سنة ضوئية من الأرض، وبذلك نكون حطمنا رقما قياسيا عالميا جديدا في استكشاف المجرة ​​NGC4258 ، التي تبعد عن الأرض مسافة 20 مليون سنة ضوئية، واكتشاف سحابة بخار الماء بحجم 80 وحدة فلكية).
وأوضح أليكس آلاكوز أن هذه النتيجة سوف تسمح للعلماء بمعرفة  الظروف المادية لتشكل وتطور سحابة بخار الماء هذه، في قرص مجرة بعيدة تدور حول ثقب أسود مركزي هائل، طبقاً لما ورد بوسائل اعلامية.

يذكر ان مشروع RadioAstron أطلق منذ خمس سنوات ، تم في إطاره استخدام تلسكوب لاسلكي طوله 10 أمتار ، إلا أنه يملك  القدرة على استكشاف الأجسام الفضائية بتفاصيل عالية الدقة.



لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق