اغلاق

الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية تختتم برنامج تعزيز الريادة الشبابية

احتفل ممثلون عن الحكومة الأمريكية والسلطة الفلسطينية باختتام برنامج تعزيز الريادة الشبابية. واستثمرت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) في هذا البرنامج،



حيث بلغت مدته ست سنوات بتنفيذ من مؤسسة الشباب الدولية، وذلك لتعزيز فرص الحصول على عمل للشباب من خلال توفير التدريب المهني وتقديم النصح  والارشاد إلى الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 14-29.
وعقد البرنامج شراكات استراتيجية مع وزارة العمل ووزارة التربية والتعليم العالي، والجامعات، والقطاع الخاص، والجهات المعنية الأخرى لضمان تهيئة الخريجين الشباب للمنافسة في أسواق العمل المحلية والإقليمية. وحصل الشباب الذين شاركوا في أنشطة البرنامج على عمل، أو أسسوا أعمال تجارية خاصة بهم، أوتابعوا تعليمهم العالي.
وقام البرنامج بتعزيز قدرة أحد عشر مركزا جامعيا في تقديم خدمات الارشاد المهني إلى 11 ألف من الطلاب والخريجين. وعقد البرنامج شراكة مع وزارة التربية والتعليم العالي لتعزيز خدمات الارشاد المهني في المدارس الثانوية.
في كلمته الافتتاحية، تحدث مدير مؤسسة الشباب الدولية محمد المبيض عن أثر البرنامج، مشيرا إلى أن "مجموعة من الأدوات والموارد متواجدة الآن في 90٪ من الجامعات ومئات المدارس الثانوية الفلسطينية لتلبية الاحتياجات المتنوعة للطلاب في الضفة الغربية " .
وكان للبرنامج دور أساسي في تزويد الشباب بالنواحي النظرية والعملية للتدريب المهني. وعزز الشباب قدرتهم على العمل والمهارات الفنية من خلال التدريب، وسجّل 20 ألف شاب في البوابة الالكترونية (تعمل Ta3mal)،  وهو موقع للتوظيف على الانترنت جاء من خلال هذا البرنامج وبالتعاون مع شركة مايكروسوفت، صلتك، ووزارةالعمل. ويوفر موقع (تعمل) التدريب التقني والارشاد المهني، وقوائم الوظائف. وسيبقى الموقع نشطاً من خلال دعم صلتك.
واختتم القائم بأعمال مدير بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية جوناثان كمين الاحتفال بتهنئة الشباب لإنجازاتهم ومشيرا إلى أهمية الاستثمار في الشباب.  وقال: "الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية فخورة بالشراكة مع القطاعين العام والخاص لتحسين القدرة التنافسية في السوق المحلية".
تستثمرالوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في الشباب الفلسطيني من خلال البرامج التي توفر للشباب القيادة وفرص التعلم والإرشاد الوظيفي للمهن المستدامة. و منذ عام 2000، وصلت استثمارات الوكالة الأمريكية للتنمية في الشباب إلى أكثرمن 500 ألف شاب من خلال إنشاء مراكز الشباب، توفيرالتدريب المناسب لأكثرمن 30 ألف شاب، وخلق أكثرمن 4000 فرصة عمل مؤقتة. ولا تزال الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ملتزمة بدعم الشباب في جميع أهدافها التنموية.



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق