اغلاق

حسين بظاظا: هذه التشكيلة تروي حكاية The Little Mermaid!

ما إن اعتقدنا أن أفكار التلاعب بالأقمشة الساحرة قد تنضب من جعبة المصمم اللبناني الشاب حسين بظاظا، حتى جاءت تشكيلته لتفاجئنا بأنه ما زال يملك الكثير من الإبداع،



والابتكار والمفاجآت التي ستتوالى على أبصارنا موسماً تلو الآخر.
فضمن فعاليات اليوم الثاني من فاشن فوروورد، تمكن المصمم من أن يقدم تشكيلة تمزج العصرية بالأناقة تارة، الشياكة بالإثارة تارةً أخرى، وحتى في اللوكات جمع أحياناً ما بين بصمات الرصانة واللمسات الفنية الساحرة.

روى حسين في هذه التشكيلة حكاية غير تقليدية، مفعمة بروح التمرد، مازجاً ما بين تقنيات الدانتيل التي تُعتبر بصمته في المجال والأقمشة الذكورية التقليدية، فروى بذلك القصة الخيالية الغامضة عن حورية وبحارة مفتونين.
وفي هذا الصدد، لم يخفِ المصمم شعور التوتر الذي غلب عليه قبل العرض في كواليس التحضير لمرور العارضات على مدرج عرض الأزياء، حيث صرح قائلاً: "أشعر بالتوتر وهو أمر طبيعي، بالرغم من أن كل الأمور تسير على ما يرام"، وأضاف عن مصدر إلهامه للتشكيلة قائلاً: "مصدر الوحي الأساسي هو قصة الحورية The Little Mermaid، ولكننا عدلناها لتتحول الى نسخة خاصة بنا، حيث أكشف عن الجانب الغامض من الحورية وهي تحمل اسم "عريف" تيمّناً باسم الأمير في الفيلم المذكور".
اما عن استخدامه أنواعاً جديدة من الأقمشة في التشكيلة، فقد شرح أنه استخدم الكثير من الأقمشة الفضية المعدنية اللامعة الى جانب النسيج الذي يظهر وكأنه انعكاس غروب الشمس على المحيط وهو مكمل بشكل مثالي للحكاية. وأضاف: "العنصر الجديد هو أنني مزجت الكثير من الأقمشة الذكورية مع الأقمشة الأنثوية الناعمة، فيما غلبت على التشكيلة الألوان الأسود والأخضر والزهري التي تجمع الغموض بالقوة والنعومة الأنثوية".

الخلاصة، أن التشكيلة لم تتضمّن شيئاً من التكرار، بل على العكس، بقيت متجددة ومتنوعة إن كان في القصات أو التصاميم أو الأقمشة أو طريقة مزجها، مع العلم بأن المصمم نجح رغم كل الجديد الذي قدمه، في أن يبقي على بصماته من الشياكة الراقية في كافة اللوكات التي طرحت لربيع 2017.









لمزيد من اخبار شوبينج اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من جديد وصور اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
جديد وصور
اغلاق