اغلاق

رئيس بلدية اللد للسكان العرب: ‘لا نحاول المس بالدين..صوت الاذان مخالف للقانون ونطلب تخفيضه‘

جاء في رسالة عممها المحامي يائير رفيفو رئيس بلدية اللد، موجهة للسكان العرب في المدينة، وصلت نسخة عنها لموقع بانيت وصحيفة بانوراما:


المحامي يائير رفيفو رئيس بلديه اللد

"السلام عليكم ,
بودي توجيه رسالة شخصية للجمهور العربي في مدينة اللد ,لانهم ينسبون الي اقوالا في وسائل الاعلام لم اقلها بخصوص

المؤذن .
اريد التوضيح بشكل واضح ان بلدية اللد ومن يقف على رأسها لم يحاولوا ابدا المس بالدين الاسلامي وبتقاليد الصلاة، وعليه فكل مقولة اننا نريد المس بتقاليد الدعوة للصلاة هو تحريض,  هدفه المس بعلاقات التعايش بين اليهود والعرب في مدينة اللد".

حتى نكون واضحين هذا ما يضايق الجمهور
اضاف في رسالته:" حتى نكون واضحين هذا ما يضايق الجمهور :
1. الدعوة للصلاة الساعة الخامسة صباحاً (اذان الفجر- المحرر)  تنفذ بصوت مخالف للقانون وتوقظ المواطنين من منامهم , وعليه فاننا نطلب تخفيض الصوت. كما نفعل ذلك عندما تكون مناسبة لدى الجمهور اليهودي .  اقترحت ايضا شراء جهاز بامكانه تنظيم الصوت وتوجيه الدعوة للصلاة للاحياء العربية.
2. في قسم من المساجد تسمع العظات خلال ساعات في مكبرات موجهة للشارع الامر الذي يضايق المارة . الموعظة هي لمن داخل المسجد وليس لمن خارجه. اننا نطلب ايقاف هذه الظاهرة والتي لا تمت للدين بصلة , هذا الطلب نفسه موجه ايضا للكنيس الذي يقرر اسماع الصلاة بالمكبرات".

وضع حد لبعض الظواهر
اسهب رئيس بلدية اللد في رسالته:" اننا نريد العيش بسلام وبتعايش. في السنتين الأخيرتين اثبتُّ اني اعمل كثيراً من اجل  الوسط العربي كجزء من  تطوير المدينة كلها . ملايين الشواقل رصدت للتربية والتعليم – للثقافة , في الحدائق العامة , في ملاعب الرياضة والبنية التحتية .
لا فرق بين مواطن يهودي وعربي , كلهم يستحقون نفس الحقوق , ولكن بنفس المدى كل مواطني المدينة مطالبون بالحفاظ على قوانين دولة اسرائيل .
آن الاوان ان يعيش كل مواطني المدينة بجودة حياة عالية , وعليه فاني اناشد الجميع بمساعدتنا في الحفاظ على القوانين , استنكار وإيقاف ظاهرة البناء غير القانوني , اطلاق الرصاص والمفرقعات في الاعراس , حرائق متعمدة , سياقة همجية في الشوارع وغيرها. هكذا ان شاء الله نسير مع مدينتنا اللد في الطريق الصحيح".
اني اؤمن ان معظم المواطنين العرب في اللد يؤمنون بما كتبته هنا وانا استقبل منكم العديد من الطلبات انكم هكذا تريدون العيش في اللد .
انقلوا من فضلكم هذه الرسالة لكل اصحابكم في الوسط العربي , حتى يقرأون الحقيقة مباشرة من قبل رئيس البلدية , ولا يسيروا بشكل مضلل  وراء رجال سياسة معينين كل هدفهم الحصول على ربح سياسي ولا يهمهم ان تتوتر الاجواء وتمس المدينة كلها .
باحترام
المحامي يائير رفيفو
رئيس بلدية اللد".
كانت هذه رسالة رئيس بلدية اللد المحامي يائير رفيفو، نشرناها حرفيا كما وصلتنا.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :[email protected]



لمزيد من اخبار اللد والرملة ويافا اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
   

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق