اغلاق

ابو يوسف: الحل الأمثل للخروج من الأزمة الراهنة يكمن في المصالحة

قال الدكتور واصل ابو يوسف الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير :" إن الحل الأمثل للخروج من الأزمة الراهنة، يكمن في تحقيق المصالحة


الدكتور واصل ابو يوسف

الداخلية وانطواء كافة الفصائل الفلسطينية تحت مظلة منظمة التحرير" .
وأضاف أبو يوسف "أنه لا يمكن أن تبقى اتفاقات "أوسلو" السياسية والاقتصادية الأمنية مسلطة على رقاب الشعب الفلسطيني؛ ولابد من التخلص من هذه الاتفاقيات"، مشدداً على أهمية وجود حركتي حماس والجهاد الإسلامي بالمنظمة.
وأوضح، أن السلطة الفلسطينية هي ذراع من ازرع منظمة التحرير الفلسطينية جاءت نتيجة نضال شعبي وهي تعمل على تسيير وظائف السلطة الفلسطينية وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني في كل الأماكن، لافتاً إلى أن السلطة هي ذراع من أذرع المنظمة وتعمل على نقل الفلسطينيين للحرية. واكد انه يجب الحديث عن تعزيز دور السلطة الفلسطينية واستمرارها في النضال والكفاح من أجل الشعب الفلسطيني" .
واعتبر "أن من يريد إنهاء الاحتلال للأرض والشعب الفلسطيني عليه أن يتوحد وفق البرنامج السياسي والأسلوب النضالي المشترك في كل محطة . وهذا لا ينفي ولا يلغي أي موقف لأي طرف ملتزماً بمنظمة التحرير الفلسطينية كإطار وطني وممثل شرعي وحيد للشعب العربي الفلسطيني ، وملتزماً بحركة التحرر الوطني الفلسطينية وبرنامجها بالعودة وتقرير المصير والدولة المستقلة وعاصمتها القدس" .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق