اغلاق

‘يوكاس‘ تساعد شباب غزة على تحويل أفكارهم لشركات

تتولى حاضنة يوكاس التكنولوجية في قطاع غزة الإشراف على 25 مشروعا أطلقتها إحدى كليات العلوم التطبيقية بهدف خلق وظائف للشباب هناك وإيجاد بيئة خصبة
Loading the player...

 لرواد الأعمال لتحقيق النجاح لمشروعاتهم.
مشروع (إيميج ريدر) أو قارئ الصور هو واحد من بين 25 مشروعا تتولى تطويرها حاضنة يوكاس التكنولوجية التي أطلقتها الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية في غزة بهدف خلق وظائف للشباب في القطاع.
صاحبة المشروع ياسمين أبو سليم هي رائدة أعمال فلسطينية شابة تعمل على إنجاز هذا التطبيق الذي يعمل على الهواتف المحمولة لمساعدة المكفوفين ويقدم ثلاث خدمات.
بينما تعمل الريادية سمر حجو على تطوير تطبيق تسميه بيبي سيتر يفيد الأمهات منذ بداية الحمل إلى أن يبلغ عمر المولود عامين وتقول إنها استفادت كثيرا من حاضنة يوكاس.

إيجاد بيئة خصبة لرواد الأعمال لتحقيق النجاح
حاضنة يوكاس التكنولوجية التي تمولها الكويت والدنمرك تحت إشراف مؤسسة الإغاثة العالمية (أوكسفام) تهدف أيضا لإيجاد بيئة خصبة لرواد الأعمال لتحقيق النجاح لمشروعاتهم بتوفير أماكن عمل لهم وتوفير نقاط وصول خارجية وفقا لما أوضحه عصام الزيناتي المسؤول بالحاضنة.
وتقدم شركتا ميكروسوفت وجوجل عملاقتا التكنولوجيا الدعم أيضا لرواد الأعمال الشباب الذين يتطلعون لإرشادهم بشأن تطوير شركاتهم الناشئة في غزة متحدين انفصال القطاع عن العالم تقريبا بسبب الحصار الإسرائيلي المفروض عليه وإغلاق مصر لمعبر رفح.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق