اغلاق

النضال الشعبي تدعو لترتيب البيت الداخلي واعادة الاعتبار للمنظمة

أكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في الذكرى السنوية الثانية عشرة لاستشهاد رمز فلسطين الشهيد القائد ياسر عرفات ، أن "ترتيب البيت


جبهة النضال الشعبي

الداخلي الفلسطيني وإعادة الاعتبار لمنظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا ، من اهم الاسس التي يجب القيام بها وفاء لدماء كافة شهداء فلسطين" .
وقالت الجبهة "تمر قضية شعبنا في ادق مراحلها وأخطرها حيث انسداد افق عملية التسوية واتجاه حكومة الاحتلال نحو الفاشية والعنصرية ،واستمرار تهويد مدينة القدس ، والاستيطان وعمليات الاعدام بدم بارد لأبناء شعبنا ، في ظل صمت دولي واضح" .
وتابعت الجبهة "في ذكرى استشهاد الرمز الخالد ياسر عرفات نتذكّر دائما مجدد الهوية الوطنية الفلسطينية الحديثة ،في الحادي عشر من تشرين الثاني- نوفمبر 2004، غاب الزعيم التاريخي للشعب الفلسطيني، غاب الرجل الذي استطاع وضع فلسطين على الخريطة السياسية للشرق الأوسط".
وقالت  "إننا في جبهة النضال الشعبي الفلسطيني، وإذ نستذكر شجاعة وتضحيات الرئيس الخالد ياسر عرفات في ذكرى استشهاده ، نؤكد على أنه يجب أن تشكل الذكرى دافعاً قوياً للوحدة الوطنية، على قاعدة مشروع خدمة المصالح العليا لشعبنا، بين جميع القوى على الساحة الفلسطينية".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق