اغلاق

خالد: إذا بقي القديم على قدمه في السياسة دفعنا الثمن غاليا

رام الله : تعقيبا على نتائج انتخابات الرئاسة الاميركية وفوز المرشح الجمهوري دونالد ترامب على مرشحة الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون وتأثير ذلك على القضية الفلسطينية،


دونالد ترامب، AFP
 
كتب تيسير خالد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في مدونة له: "فاز المرشح الجمهوري دونالد ترامب على مرشحة الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون في انتخابات الرئاسة الاميركية . وبدأت التكهنات حول تأثير ذلك على قضيتنا الوطنية وعلى مسار التسوية السياسية للصراع الفلسطيني – الاسرائيلي" .
وأضاف : "لا حاجة للقلق ، فنحن نعرف أن دونالد ترامب اقرب الى اسرائيل من هيلاري كلينتون بالمقاييس النسبية وسياسته هنا اوضح من سياستها . ولكن يجب ألا ننسى أن كلينتون كانت من موقعها في الخارجية الاميركية تبيعنا على امتداد سنوات الاوهام وحسب ، ولا ننسى كذلك ان الديمقراطي باراك اوباما هو الذي عقد صفقة المساعدات العسكرية الاميركية الأضخم مع اسرائيل والتي بلغت 38 مليار دولار للأعوام العشرة القادمة" .
وختم تيسير خالد مدونته قائلا :" دونالد ترامب لن ينقل سفارة بلاده الى القدس كما وعد ، فقد كان يعرف أنه يكذب ، وفي موضوع الاستيطان لن يعارض البناء في القدس وفي ما يسمى الكتل الاستيطانية ولن يوقع لنتنياهو شيكا على بياض ، ولكنه لن يرفع لنا الكستناء من النار بالتأكيد ، وعليه فإن الأمر رهن سياستنا ورهن ارادتنا ، فإذا بقي القديم على قدمه في سياستنا الفلسطينية دفعنا الثمن غاليا" .



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا
لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق