اغلاق

أبو ليلى: نحذر من تداعيات قانوني شرعنه البؤر الاستيطانية

قال النائب قيس عبد الكريم "أبو ليلى" نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين :" أن حكومة الاحتلال تسعى من خلال ما تصدره من قوانين من إضفاء الشرعية



على المستوطنات التي أقيمت عنوه في الأراضي الفلسطينية المحتلة" ، محذرا في الوقت ذاته من "خطورة مصادقة ما تسمى اللجنة الوزارية للتشريعات في الحكومة الإسرائيلية، في جلستها مساء أمس ، على قانوني شرعنه البؤر الاستيطانية" .
وقال النائب أبو ليلى في بيان صحفي اليوم الاثنين :" حكومة نتنياهو المتطرفة بكافة اذرعها تسعى لفرض أمر واقع على الأرض من خلال سرقة الأراضي الفلسطينية لصالح توسيع المستوطنات ، ومحاولات شرعنتها ، وتسخير كافة إمكانياتها واذرعها من اجل تمرير هذا المخطط" .
وأضاف النائب أبو ليلى "أن هذا القرار ، يؤكد مرة أخرى سياسات هذه حكومة نتنياهو المتطرفة وطبيعة توجهاتها ،و تعكس حقيقة النوايا الإسرائيلية الاستعمارية، وتكشف الوجه الحقيقي لحكومة الاحتلال اليمينية المتطرفة .
وأكد أن القرار الإسرائيلي الجديد هو استمرار في التحدي الواضح للعالم من قبل حكومة الاحتلال واستخفاف بكافة القوانين الدولية التي تنزع الشرعية عن المستوطنات" .
ودعا النائب أبو ليلى إلى "التصدي لمخططات الاحتلال الاستيطانية التوسعية في كافة المناطق من خلال تصعيد المقاومة الشعبية الجماهيرية والارتقاء بها لمستوى انتفاضة شاملة من جانب ، وكذلك من خلال الحراك السياسي لوضع حد لعمليات سرقة الأرض من قبل حكومة الاحتلال ، وتقديم قادته للمحاكمة على جرائمه بحق شعبنا من جانب أخر ، إضافة لتمكين الجبهة الداخلية الفلسطينية من خلال إنهاء الانقسام بشكل فوري" . 



 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق