اغلاق

مثابرون للعطاء..فريق شبابي بغزة يجتاح الإعلام الجديد

إنطلق فريق "مثابرون للعطاء" من غزة منذ أشهر قليلة ولكنه استطاع أن يثبت وجوده بقوة عبر الإعلام الجديد (مواقع التواصل الاجتماعي) ووسائل الإعلام المسموعة والمرئية

 

والمقروءة من خلال خطة مدروسة وأفكار جديدة تهدف إلى تغيير السلوكيات السيئة في المجتمع الفلسطيني للإرتقاء به نحو الحرية حسبما أكد مدير الفريق توفيق الجليس.
ونفذ فريق "مثابرون للعطاء" زيارات تفقدية عديدة للأطفال من مرضى السرطان وغسيل الكلى في خطوة لدعم ذويهم والتأكيد على حقهم في الحياة والعلاج كما نفذ الفريق مبادرة وسلسلة فعاليات "إحنا ولادكم" لتسليط الضوء على المسنين بمراكز الرعاية حول العالم ومدى أهمية هذه الفئة في المجتمع كما أطلق الفريق صرخة إلى العالم خلال فعاليته "نادوني باسمي" التي هدفت إلى تغيير سلوك وإعطاء حق لأجل مصابي متلازمة داون.
ويقوم هذا الفريق حاليا بالتحضير لسلسلة فعاليات "النعش الناري" للحد من حوادث الطرق الفلسطينية ولوقف النزيف الشبابي وتغيير سلوكيات التعامل مع الطريق.
(نديم عبده)



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق