اغلاق

الطيبي يستجوب وزير الأمن بشأن اقتحام جامعة القدس ابو ديس

جاء في بيان عممته الحركة العربية للتغيير:" اقتحمت قوات الاحتلال حرم جامعة القدس الرئيسي في أبو ديس، واعتدت على معرض طلابي في مبنى رئاسة الجامعة،


النائب احمد طيبي


وعاثت فيه خراباً، وصادرت منه ممتلكات الطلبة فجر السبت.
كما واقتحمت آليات الجيش حرم الجامعة، وسط احتجاز لأفراد أمن الجامعة في غرفة واحدة، ومنعهم من الخروج أو التواصل مع إدارة الجامعة, وفقًا لما أفادت به ادارة الجامعة.
بدوره تقدم النائب د. أحمد الطيبي, رئيس لجنة القدس في القائمة المشتركة, باستجواب مباشر "لوزير الأمن", حيث أشار النائب الطيبي الى أن قيام قوات الجيش باقتحام حرم الجامعة  هو مخالف لكل القوانين والمعاهدات والأعراف الدولية التي تدافع عن المؤسسات التعليمية وتصون حرمتها، حيث تعتبر الجامعات, وفقا للقانون الدولي, منابر للتعبير عن حرية الرأي ومنارة للفكر والتعليم".

"لا يمكن السكوت عن هكذا اعتداء على حرمة الجامعة"
اضاف البيان:" واستنكر الطيبي هذا الاعتداء على المعرض الطلابي, حيث تظهر الصور حجم الخراب الذي عاثته القوات في الجامعة, الامر الذي يعبر عن عنجهية الاحتلال وعدم احترامه لأبسط القوانين والأعراف".
 وأنهى الطيبي: "هذا هو الاحتلال ووجهه القبيح, لا يمكن السكوت عن هكذا اعتداء على حرمة الجامعة.  المؤسسة الاسرائيلية الحاكمة تفتقد لأدنى المقومات الأخلاقية. يبدو ان الانجازات العلمية والثقافية الفلسطينية تغيظهم, مما يجعلهم يعملون بكل الطرق من أجل وقف عجلة التطور العلمي وارتفاع نسبة المتعلمين والحاصلين على الشهادات الجامعية. فالعلم سلاح الأقليات والشعوب المستضعفة. جامعة القدس-أبو ديس اثبتت كفاءتها وتميزها الأكاديمي وستبقى منارة للعلم والمعرفة وتخرج أجيالا تُحرج الاحتلال وتفضح وجهه القبيح وتبني الدولة الفلسطينية المستقلة, بالرغم من قسوة الاحتلال وبشاعته".











لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق